لقاء بين وزيري الخارجية الاميركي والايراني في دافوس

24 كانون الثاني 2015 | 08:44

المصدر: "ا ف ب"

  • المصدر: "ا ف ب"

التقى وزير الخارجية الاميركي جون كيري نظيره الايراني محمد جواد ظريف في دافوس على هامش المنتدى الاقتصادي العالميز.

وافاد مصدر في وزارة الخارجية الاميركية ان "كيري ووزير الخارجية الايراني ظريف التقيا لمدة ساعة في دافوس"،دون اعطاء تفاصيل.

ويتزامن اللقاء مع بدء محادثات تستمر يومين في زوريخ الجمعة حول برنامج ايران النووي. وتقود مساعدة وزير الخارجية ويندي شيرمان الوفد الاميركي في حين يراس وكيل وزارة الخارجية الايرانية عباس عراقجي وفد بلاده.

كما شاركت المديرة السياسية للقسم الدبلوماسي لدى الاتحاد الاوروبي هيلغا شميت في اللقاء.

وهذه المحادثات الجديدة غير المنتظرة تعقد بعد اقل من اسبوع على سلسلة من الاجتماعات في جنيف وباريس ايضا بين الاميركيين والايرانيين.
وقد حذر ظريف في وقت سابق الجمعة من ان فرض عقوبات اميركية جديدة على بلاده سيقوض فرص التوصل الى اتفاق حول برنامجها النووي، في حين يمارس مشرعون ضغوطا في الكونغرس في هذا الاتجاه.

وقال ظريف "لدينا اتفاق يفسح في المجال للتوصل الى اتفاق. اذا عمد احدهم الى نسفه، فيسجد نفسه معزولا من المجتمع الدولي، سواء كان الكونغرس الاميركي او ايا كان".

ودعا "المجتمع الدولي الى الوقوف ضد اي عملية من شأنها تعطيل مكسب غاية في الاهمية".

ويدفع عدد كبير من نواب الكونغرس الاميركي حاليا الى تبني قانون يفرض عقوبات جديدة ضد ايران تدريجيا في حال فشل المفاوضات الدولية الجارية مع الدول الست الكبرى بهدف الضغط على طهران.

لكن الرئيس الاميركي يعتزم الاستمرار في وضع اليد على المحادثات من دون تدخل الكونغرس، وهدد باستخدام حقه في النقض (الفيتو) امام كل تشريع يتعلق بفرض عقوبات ضد ايران.

لكن الوزير الايراني قال "اذا تبنى الكونغرس الاميركي قانونا (يشدد العقوبات)، فان برلماننا سيرد".

وقال في نقاش امام المشاركين في المنتدى الاقتصادي العالمي في دافوس ان "رئيس الولايات المتحدة يتمتع بسلطة استخدام حقه في النقض، لكن برلماننا سيتخذ تدابير ثارية، ودستورنا لا يمنح رئيسنا سلطة استخدام حقه في النقض في البرلمان".

ما رأيكم بتحضير هذه الحلوى العراقية بمكوّنات بسيطة مع المدونة ديما الأسدي؟


إظهار التعليقات

يلفت موقع النهار الإلكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.

Digital solutions by WhiteBeard
Digital solutions by WhiteBeard