ستالين لا يزال مفخرة اكثر من نصف الروس

22 كانون الثاني 2015 | 13:48

المصدر: ""ا ف ب"

  • المصدر: ""ا ف ب"

ما زال اكثر من نصف الروس يرون ان جوزيف ستالين كان له دور ايجابي في تاريخ بلدهم، وهي نسبة مستقرة منذ عامين، على ما اظهر استطلاع للرأي اعده مركز "ليفادا" المستقل .
ويرى 16 % ان ستالين كان له دور "ايجابي لا لبس فيه" في مقابل 9 % في استطلاع العام 2013، فيما يصف 36 % دوره بانها كان "ايجابيا في العموم"، وهي النسبة نفسها المسجلة في العام 2013.
في المقابل، يرى 9 % من الروس ان دور ستالين كان "سلبيا لا لبس فيه" في مقابل 10 % في العام 2013، ويرى 21 % ان دوره كان "سلبيا في العموم" في مقابل 22 % في العام 2013.
وما زال الموقف الروسي الرسمي والشعبي ملتبسا من ستالين، ففيما جرى التنديد بالقمع الرهيب الذي جرى في ظل حكمه في الثلاثينات من القرن العشرين وحتى وفاته في العام 1953، ما زال مدفونا في الساحة الحمراء قبالة الكرملين، وهي اكثر الاماكن احتراما ورمزية في روسيا.
ويحيي ذكراه الكثير من الروس ومواطنو جمهوريات الاتحاد السوفياتي السابق، ولاسيما لدوره في مقارعة النازيين في الحرب العالمية الثانية.
وفي العام 2012 تصدر ستالين استطلاعا للرأي حول كبرى الشخصيات الروسية، علما ان عهده شهد فظاعات كبيرة منها ترحيل شعوب بأكملها، ولاسيما الشيشان والانغوش والتتر، ومقتل ملايين الاشخاص اعداما او في معسكرات الاعتقال.

 

إظهار التعليقات

يلفت موقع النهار الإلكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.

Digital solutions by WhiteBeard
Digital solutions by WhiteBeard