الحرس الثوري الايراني: "عواصف مدمرة" بانتظار إسرائيل

20 كانون الثاني 2015 | 18:39

المصدر: وكالة أنباء فارس الإيرانية

  • المصدر: وكالة أنباء فارس الإيرانية

الصورة عن الانترنت

اكد القائد العام للحرس الثوري اللواء محمد علي جعفري في بيان بمناسبة استشهاد العميد في الحرس الثوري محمد علي الله دادي ان الحرس الثوري برهن وكما في سوح الحروب السابقة في لبنان وفلسطين انه سيواصل صموده حتى انهيار الكيان الاسرائيلي.

وقال اللواء جعفري في بيانه بمناسبة استشهاد العميد الله دادي بالعدوان الاسرائيلي على القنيطرة، ان استشهاد ابناء الامة الاسلامية في القنيطرة يشكل مؤشرا اخر على قرب انهيار الكيان الاسرائيلي الظالم والارهابي.

واضاف ان تركيبة كوكبة شهداء هذه الحادثة اثبتوا ان الثورة الاسلامية قد تجاوزت الحدود الجغرافية وقد تشكلت جبهة اسلامية يعمل مجاهدوها على مد نفوذ الثورة الى داخل اراضيهم في اطار مبادئ واهداف الثورة الاسلامية. ومن هنا فان الاعداء الحاقدين على الاسلام الاصيل يظنون ان بامكانهم منع تحقيق الوعود الالهية عبر الاساءة لنبي الاسلام والمقدسات الاسلامية من جهة ومن خلال اغتيال مجاهدين الثورة الاسلامية، من جهة اخرى.

واضاف ان جميع الشباب في العالم الاسلامي اليوم هم جهاد مغنية وجميع حراس الثورة الاسلامية هم الله دادي.

وأن على الكيان الاسرائيلي أن ينتظر عواصف مدمرة وقد جرب غضبنا في الماضي .

وتابع ان الحرس الثوري برهن وكما في سوح الحروب السابقة في لبنان وفلسطين انه سيواصل صموده حتى انهيار الكيان الاسرائيلي وان الحرس الثوري سيواصل بلاهواده دعمه للمجاهدين والمقاتلين المسلمين في المنطقة حتى القضاء على جرثومة الفساد وازلتها عن الجغرافيا السياسية للمنطقة.

واوضح اللواء جعفري في بيانه ان هذه الدماء الزكية التي اريقت من دون حق لهذه الكوكبة من نخبة ابناء الامة الاسلامية، ستسهم يقينا في تعجيل تحقق وعد الامام الخميني (ره) في تحرير القدس الشريف.

لوحة سمير تماري: "التحليق فوق العقبات"

إظهار التعليقات

يلفت موقع النهار الإلكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.

Digital solutions by WhiteBeard
Digital solutions by WhiteBeard