نازك رفيق الحريري تنعى فاتن حمامة: إحساسها سيبقى شاهداً أبدياً على زمن الكبار

18 كانون الثاني 2015 | 14:58

توجَّهت السيدة نازك رفيق الحريري، باسمها وباسم عائلة الرئيس الشهيد رفيق الحريري، بمشاعر العزاء والمؤاساة من عائلة الفنانة الكبيرة فاتن حمامة ومن شعب مصر والأسرة العربية، برحيل سيدة قديرة أمضت عمرها في العطاء والإبداع والفن الهادف المتألق.

وقالت إن "السيدة الكبيرة فاتن حمامة أغنت الفن العربي والحضارة العربية بروائع الأعمال التي حملت رسائل إنسانية واجتماعية ووطنية، واستطاعت بأناقة شخصيتها أن تدخل كل بيت وكل قلب لتنشر من حولها الجمال والإحساس الراقي بأداء صادق غير متكلِّف، سوف يبقى شاهدًا أبديًا على زمن الكبار". 

ولفتت إلى أن "فاتنة الشاشة لم تخسرها مصر وحدها، بل خسرها لبنان أيضًا وكل بيت عربي بل كل من يُقدِّر القيمة الفنية والإنسانية التي تجسدَّت في الراحلة الكبيرة"، متضرعة إلى لله عز وجل أن يجعل الفقيدة من أهل الجنة، وأن يحفظ ذكراها للأجيال تلو الأجيال لتظلَّ قدوة في الفن والحضارة.

وأسفت إلى أن"عائلة الرئيس الشهيد رفيق الحريري تفتقد اليوم صديقة محترمة وغالية جدًا، سوف يبقى وقع زيارتها المتميزة لدارة الرئيس الشهيد رفيق الحريري، دارة قريطم، جميلاً وراسخًا في بيتنا وقلبنا وذاكرتنا". 

إظهار التعليقات

يلفت موقع النهار الإلكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.

Digital solutions by WhiteBeard
Digital solutions by WhiteBeard