بعد أشهر... الشابتان الايطاليتان اللتان خطفتا في سوريا تعودان الى روما

16 كانون الثاني 2015 | 08:14

المصدر: (أ ف ب)

  • المصدر: (أ ف ب)

عادت العاملتان الانسانيتان الايطاليتان اللتان خطفتا الصيف الماضي في شمال سوريا واطلقهما امس الى روما فجر اليوم.

وحطت الطائرة التي اقلت الشابتين غريتا رمالي (20 عاما) وفانيسا مارزولو (21 عاما) القادمة من تركيا في مطار تشامبينو العسكري بالقرب من العاصمة الايطالية،  وكان في استقبالهما وزير الخارجية الايطالية باولو جانتيلوني بغياب ذويهما. ونزلت الشابتان من الطائرة بكل ربطة جأش.
واكتفت الشابتان بمصافحة الوزير ودخلتا الى قاعة المطار دون التحدث الى الصحافيين.
ثم نقلتا الى احد المستشفيات لاجراء الفحوصات الطبية وعلى ان تدلي بافادتيهما خلال النهار امام محكمة مكافحة الارهاب في روما التي فتحت تحقيقا حول خطفهما.

وكانت الشابتان اللتان تتحدران من منطقة لومباردي (شمال) اختفتا في 31 تموز بالقرب من حلب بشمال سوريا بعد ثلاثة ايام على وصلهما من تركيا للمشاركة في مشروع انساني.

إظهار التعليقات

يلفت موقع النهار الإلكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.

Digital solutions by WhiteBeard
Digital solutions by WhiteBeard