13 ألف مقاتل في مأرب استعدادًا للمواجهات مع الحوثيين

12 كانون الثاني 2015 | 20:54

المصدر: صنعاء - "النهار"

أعلن وجهاء قبائل يقودون مسلحين قبليين موالين لجماعة الإخوان المسلمين في محافظة مأرب حشد زهاء 13 ألف مقاتل وحوالى 460 آلية عسكرية متوسطة وثقيلة استعدادًا للمواجهات مع المسلحين الحوثيين الذين يحتشدون في مناطق عدة في هذه المحافظة المسؤولة عن إمداد أكثر المحافظات اليمنية بالمشتقات النفطية والطاقة الكهربائية.
وشكّك وجهاء آخرون بجدوى القرار الذي أصدره الرئيس اليمني عبد ربه منصور هادي بتأليف لجنة لمعالجة القضايا في محافظتي مأرب والجوف، استنادًا إلى البند الخامس في الملحق الأمني لاتفاق السلم والشركة، ووجّهوا رسائل تحذير من تداعيات أمنية قد تطاول منشآت إنتاج النفط والغاز والطاقة الكهربائية في حال أقدم الحوثيون على اقتحام محافظة مأرب أو مساندة الجيش للحوثيين في المواجهات المرتقبة.
وإذ أكد هؤلاء أن تمركزهم في منطقتي السحيل ونخلا يأتي دفاعًا عن مأرب وصد هجمات الحوثيين المحتشدين في مناطق مجاورة، أبدوا خشيتهم من أن تكون "اللجنة الرئاسية مثل سابقاتها في عمران وصنعاء، وأن يكون الهدف من تأليفها تسليم مأرب للحوثيين بمسميات مختلفة"، مشيرين إلى أن الحوثيين يسعون في محاولتهم إلى اقتحام مأرب للسيطرة على منابع النفط والتحكم في مصالح اليمنيين والدولة بصورة عامة".
وتعهّدوا عدم السماح للجنة الرئاسية تسهيل مهمة الحوثيين بالدخول إلى مأرب كما أكدوا رفضهم أي مقترحات بالانسحاب من مناطق تمركزهم واشترطوا لذلك "أن تحل محلهم قوات الجيش المتمركزة في مأرب على أن تتعهد عدم السماح للحوثيين دخول مأرب".

حرب الاغتيالات
في غضون ذلك قتل مسلحان من اللجان الشعبية التابعة للحوثيين في هجوم استهدف دورية للحوثيين في مدينة القاعدة بمحافظة إب، فيما اغتال مسلحان يركبان دراجة نارية مدير مركز المعلومات بأمن محافظة إب العقيد عباس المغربي عندما اعترضا طريقه وسط المدينة قبل أن يلوذا بالفرار.
وأعلن مدير شرطة العاصمة العميد عبد الرزاق المؤيّد ضبط أجهزة الأمن أحد المشتبه بهم بقيادة خلية الاغتيالات التي شهدتها العاصمة مشيرًا إلى أن هذه الخلية استخدمت سلاحًا واحدًا في أكثر عملياتها، كما استخدمت دراجة نارية واحدة.
وأكد أن التحقيقات كشفت مسؤولية هذه الخلية عن أكثر جرائم الاغتيالات المسجلة في الفترة الماضية في العاصمة، كما كشفت ارتباطها بجهات خارجية. كذلك أعلنت مصادر قضائية في حضرموت ضبط متّهم يحمل الجنسية الأيرانية بتهمة التخابر مع اسرائيل.

الحوثيون و"القاعدة "
من جانب آخر شهدت منطقة ولد ربيع بمحافظة البيضاء مواجهات عنيفة بين المسلحين الحوثيين ومسلحي جماعة "أنصار الشريعة" الذراع اليمنية لتنظيم "القاعدة" بعد هجوم شنّه مسلّحو التنظيم على مواقع للحوثيين في منطقة حمَّة صرَّار.
وقال سكان إن دويّ الانفجارات هزّ مدينة رداع وتلاه مواجهات بين الجانبين استمرّت عدة ساعات، ولم يتسنّ التعرف على حصيلة ضحاياها.
وأفرجت اللجان الشعبية التابعة للحوثيين في صنعاء عن رئيس قطاع الأمن الداخلي بجهاز المخابرات اللواء يحيى المراني بعد نحو أسبوعين من اختطافه من العاصمة في ظروف غامضة.
وقال نجل اللواء المراني إن الإفراج عن والده جاء نتيجة جهود وساطة قادها جهاز الأمن السياسي (المخابرات)، وأن الحوثيين أفرجوا عنه بعدما صادروا سيارته المدرعة، وأن وضعه الصحي جيد.

 

إظهار التعليقات

يلفت موقع النهار الإلكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.

Digital solutions by WhiteBeard
Digital solutions by WhiteBeard