حُكم اسرائيلي بالسجن على شقيقتي هنية لزيارتهما غزة!

8 كانون الثاني 2015 | 19:31

المصدر: (أ ف ب)

  • المصدر: (أ ف ب)

حكم على شقيقتي رئيس الوزراء الفلسطيني الأسبق اسماعيل هنية اللتين تحملان الجنسية الاسرائيلية وتعيشان في الدولة العبرية، بالسجن ثمانية اشهر مع وقف التنفيذ وغرامة لأنهما دخلتا قطاع غزة من دون تصريح من اسرائيل.

وتضمن الحكم على صباح هنية (48 سنة) وليلى ابو رقيق (65 سنة) كذلك غرامة بقيمة 20 الف شيكل (نحو خمسة آلاف دولار) لكل منهما لأنهما دخلتا مطلع عام 2013 الى غزة من طريق مصر من دون الحصول على تصريح من السلطات الاسرائيلية.

حصلت هنية وابو رقيق على الجنسية الاسرائيلية لزواجهما من رجلين من عرب 48، وقد توفيا منذ سنوات، وهما تقيمان في بئر السبع. واكد وكيلهما انهما زارتا غزة للقاء اقاربهما بعد سنوات من الفراق. وأفاد احد افراد العائلة ان لهنية ثلاث شقيقات يعشن في بئر السبع، وهن لم يتمكن من دخول قطاع غزة العام الماضي لحضور جنازة والديهن.

ويمنع على مواطني اسرائيل زيارة غزة من دون اذن خاص يمكن منحه لاسباب انسانية، وعادة لأحد الزوجين إن كان الآخر يعيش في غزة او في القدس الشرقية أو في الضفة الغربية.

وصرحت ساري باشي، وهي مؤسسة منظمة اسرائيلية تدافع عن حق الفلسطينيين في التنقل والحركة، إن "هذه السياسة لا تحترم حق لم الشمل العائلي. هناك فلسطينيون لم يروا آباءهم او امهاتهم منذ عشرين سنة.

 

إظهار التعليقات

يلفت موقع النهار الإلكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.

Digital solutions by WhiteBeard
Digital solutions by WhiteBeard