فيروس "ايبولا".. "يجب أن يهزم"

4 كانون الثاني 2015 | 12:05

المصدر: " ا ف ب"

  • المصدر: " ا ف ب"

الصورة عن الانترنت

أكد الرئيس الجديد لبعثة الامم المتحدة لمكافحة "ايبولا"، اسماعيل ولد الشيخ احمد، انه لا يوجد خطة بديلة لمكافحة الفيروس الذي "يجب ان يهزم" بينما اعلنت مصادر طبية ان ممرضة بريطانية مصابة بالمرض في احد مستشفيات لندن في حالة حرجة.

وقال مسؤول الامم المتحدة عند وصوله الى اكرا لتولي مهامه في بيان "لا خطة باء لدينا وعلينا ان نهزم الفيروس. هذا في متناول يدنا ويجب الا نتساهل". واضاف "انها ازمة عالمية. بالتأكيد نحن امام فترة صعبة لكن يمكننا ان ننجح".

وكان الامين العام للامم المتحدة بان كي مون عين الموريتاني اسماعيل ولد الشيخ محمد في كانون الاول خلفا للاميركي انطوني بانبيري على رأس البعثة التي تتخذ من غانا مقرا لها لقيادة الجهود الدولية من اجل وقف انتشار المرض.

وقال ولد الشيخ احمد "علينا ان نواصل (المعركة) حتى لا تبقى اي اصابة".

وتفيد اخر حصيلة لمنظمة الصحة العالمية ان وباء الحمى النزفية اودى بحياة 7890 شخصا على الاقل من اصل 20 الفا و171 اصيبوا به في الدول الثلاث الاكثر تضررا وهي غينيا وليبيريا وسيراليون.

وسيزور ولد الشيخ احمد ليبيريا وسيراليون هذ الاسبوع ثم غينيا في وقت لاحق "من اجل تعزيز الاولويات الاستراتيجية" للبعثة. وسيرافقه ديفيد نابارو منسق الامم المتحدة لمكافحة الوباء.

من جهة اخرى، في لندن قال اطباء يعالجون ممرضة بريطانية اصيبت بفيروس "ايبولا" ووضعت في الحجر الصحي منذ الثلاثاء في احد مستشفيات في لندن، انها في حالة حرجة بعد اسبوع على عودتها من سيراليون.

في بيان ان مستشفى رويال فري هوسبيتال "ياسف للاعلان ان حالة بولين كافيركي تدهورت تدريجيا في اليومين الماضيين وانها باتت في حالة حرجة".
وقال رئيس الوزراء البريطاني ديفيد كاميرون في تغريدة على تويتر ان "افكاري وصلواتي تتجه الى بولين كافيركي التي تعيش حالة حرجة لاصابتها بفيروس ايبولا"، بينما عبر رئيس وزراء اسكتلندا نيكولا ستيرجون دعمه للممرضة التي تعمل في اسكتلندا.

إظهار التعليقات

يلفت موقع النهار الإلكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.

Digital solutions by WhiteBeard
Digital solutions by WhiteBeard