ماذا تفعل أمل علم الدين في المكسيك؟ (بالصور)

26 كانون الأول 2014 | 14:18

مع حلول عيدي الميلاد ورأس السنة توجَّه النجم الأميركي جورج كلوني وزوجته المحامية البريطانية أمل علم الدين إلى المسكيك برفقة صديقيهما راندي غيربر وسيندي كروفورد. وقد قرر الثنائي إمضاء عطلة عيد الميلاد في بلدة مكسيكية صغيرة تدعى كابو سان لوكاس.

ويبدو أنَّ الثنائي ينعم براحة بعيداً من السجاد الأحمر والأفلام والمحاماة، فالأربعة يمضون أوقاتهم بتناول الغداء على الشاطئ وفي النقاشات التي لا تنتهي. أما السيدة كلوني فشوهدت مستمتعةً بالرمال البيض ومرتديةً فستاناً قصيراً باللون الأصفر، ونظارات شمسية بحجم XXL إضافةً إلى رداءٍ وردي التفَّ حول خصرها.

ولا بدَّ من الإشارة إلى أنَّ الثنائي لم يفترق منذ زفاف كلوني وعلم الدين في شهر أيلول المنصرم، إذ إنَّ جورج وراندي يملكان فيلتان في المدينة المكسيكية إضافةً إلى أنهما شريكان في الأعمال، بحيث يديران العلامة التجارية المخصصة للخمور Tequila Casamigos. ومن الملاحظ أنَّ الرحلة إلى كابو سان لوكاس هي تقليد سنوي في هذه الفترة من السنة بالنسبة إلى الرجلين، فقد جاء جورج بالفعل سابقاً إلى تلك المدينة مع صديقتيه السابقتين ستايسي كليبر وإليزابيتا كاناليس.

إظهار التعليقات

يلفت موقع النهار الإلكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.

Digital solutions by WhiteBeard
Digital solutions by WhiteBeard