تشارلز وكاميلا في الأردن لزيارة اللاجئين

13 آذار 2013 | 12:55

الملكة رانيا والأميرة كاميلا (الصورة عن "أ.ف.ب")

زار ولي العهد البريطاني الامير تشارلز وزوجته كاميلا مخيم للاجئين السوريين في شمال الاردن، بحسب مصدر حكومي اردني.
وقال المصدر الذي فضل عدم ذكر اسمه لوكالة الصحافة الفرنسية ان الامير تشارلز وزوجته كاميلا زارا مخيم حدائق الملك عبد الله الذي تديره الامم المتحدة قرب الحدود مع سوريا والذي يستضيف نحو الف لاجىء سوري فروا هربا من النزاع المسلح في بلدهم.
واضاف ان "مسؤولين تابعين لمفوضية الامم المتحدة لشؤون اللاجئين اطلعوا الامير تشارلز وزوجته كاميلا على وضع اللاجئين".
وفي وقت لاحق اليوم، سيقوم الامير وزوجته بزيارة مدينة جرش التي تضم اثار رومانية ويونانية .
وكان ولي العهد البريطاني وزوجته بدأا الاثنين زيارة رسمية للمملكة تشتغرق ثلاثة ايام في مستهل جولة شرق أوسطية ستقودهم الى المملكة العربية السعودية وقطر وسلطنة عمان.
واعلن قصر باكنغهام في لندن في 13 شباط ان جولة الامير تشارلز وزوجته كاميلا الشرق اوسطية ستستغرق تسعة ايام من 11 حتى 19 اذار.
ويقول الاردن، الذي يتقاسم مع سوريا حدودا مشتركة يزيد طولها على 370 كيلومترا، ان عدد السوريين في المملكة تجاوز 440 الفا يقطن 120 الفا منهم بمخيم الزعتري الذي يقع في محافظة المفرق، شمال شرق المملكة على مقربة من الحدود السورية.

إظهار التعليقات

يلفت موقع النهار الإلكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.

Digital solutions by WhiteBeard
Digital solutions by WhiteBeard