مقتل فتى اسود على يد شرطي في ميزوري الاميركية

24 كانون الأول 2014 | 13:39

المصدر: (أ ف ب)

  • المصدر: (أ ف ب)

قتل فتى اسود برصاص شرطي في بلدة قرب فيرغسون في ولاية ميزوري الاميركية التي شهدت توترات عرقية بعد ان قتل شرطي ابيض فتى اسود اعزل مما ادى الى احتجاجات امتدت الى جميع انحاء الولايات المتحدة.

وقالت شرطة مقاطعة سانت لويس في بيان ان شرطيا من مدينة بيركلي "اطلق النار عدة مرات" بعد ان "سحب الرجل مسدسا ووجهه باتجاه" الشرطي.
ووقع اطلاق النار ليل الثلثاء في محطة وقود بينما كان الشرطي يقوم بدورية روتينية.

وقال المتحدث باسم الشرطة بريان شيلمان ان الشرطي خرج من سيارته واقترب من رجلين في محطة الوقود عندما سحب احدهما مسدسا. واضاف "خوفا على حياته قام الشرطي من بيركلي باطلاق النار عدة مرات واصاب الهدف بجروح قاتلة".

واوضحت الشرطة في وقت مبكر الاربعاء انها غير قادرة على تحديد هوية الرجل وبان المشتبه الثاني هرب ولم يتم اعتقاله.
واكدت السلطات انها عثرت على مسدس في موقع الحادث وانها فتحت تحقيقا في الموضوع.

وذكرت قناة كي ام او فيي التلفزيونية المحلية ان عشرات من السكان الغاضبين واجهوا عشرة رجال شرطة في موقع الحادث وهم يصرخون.
ويأتي هذا الحادث في غمرة احتجاجات وتوترات عرقية تشهدها مدن اميركية عدة ضد تعامل الشرطة الاميركية مع السود.

إظهار التعليقات

يلفت موقع النهار الإلكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.

Digital solutions by WhiteBeard
Digital solutions by WhiteBeard