سامي الجميّل: لن نترك بلدنا ولن نفقد الأمل

10 كانون الأول 2014 | 13:34

المصدر: "الوكالة الوطنية للاعلام"

  • المصدر: "الوكالة الوطنية للاعلام"

اكد النائب سامي الجميل انه "يؤمن بوحدة المجتمع اللبناني وبضرورة العمل على رفض اي تقسيم يمكن ان يصيبه"، مشيرا الى "ضرورة الاستمرار في قول الحقيقة مهما كان الثمن ولكن المسؤولية التاريخية التي امامنا تحتم علينا احترام الرأي الآخر بغض النظر عن الاختلافات في وجهات النظر لأننا لن نصل الى بر الأمان في ظل مجتمع متشرذم".

كلام الجميل جاء خلال ترؤسه مؤتمر منسقية الولايات المتحدة الذي عقد في مدينة لوس انجليس - كاليفورنيا، في حضور النائب سامر سعاده، رئيس الهيئة الاغترابية السابق سيرج ابو حلقة، منسق الولايات المتحدة جو راشد، منسق كندا ايلي متى، ورؤساء اقسام الولايات المتحدة.

وأشار الجميل الى ان "المطلوب من اللبنانيين في الانتشار شراء منزل في بلدهم وتمضية الوقت في قريتهم والادلاء بأصواتهم في الانتخابات لاختيارالاشخاص المناسبين"، مؤكدا اننا "لن نستسلم او نبيع ارضنا ولن نترك بلادنا ولن نفقد الامل"، ومشيرا الى ان "ما يطلب منا الآن لا يقارن مع تضحيات الذين سبقونا".

واكد انه لو "اهتمت الدولة بمواطنيها وأمنت لهم الطبابة وضمان والشيخوخة وفرص عمل ومتطلبات الحياة الكريمة لأختار الجميع العودة الى بلده"، مشيرا الى ان "اللبنانيين في لبنان يناضلون ويضحون لأنهم يؤمنون بالقدرة على بناء البلد وانه في النهاية سينكسر الشر وينتصر الخير".
وشدد الجميل على "ضرورة العمل على تغيير الطبقة السياسية الحالية وتحرير القرار اللبناني من المحاور الخارجية وضبط الحدود لمنع الانجرار الى الحرب في الخارج وجرها الى لبنان حقنا لدماء العسكريين الذين يدفعون الثمن تضحية وشهداء".

وقال: "مصلحتنا واحدة وهي مصلحة الشعب اللبناني والسلام في لبنان، فالكتائب حزب لبناني 100 في المئة ولا حساب لديه سوى مصلحة الشعب اللبناني ولا يتدخل في شؤون غيره، من جهة اخرى نرفض منطق الصفقات والفساد في الدولة، فنحن تلامذة بيار الجميل الذي علمنا كيف نحافظ على الدولة اللبنانية واموال اللبنانيين كأننا نحافظ على نفسنا".

إظهار التعليقات

يلفت موقع النهار الإلكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.

Digital solutions by WhiteBeard
Digital solutions by WhiteBeard