زاكربيرغ ينتقد "آبل"

10 كانون الأول 2014 | 11:18

أعلن الرئيس التنفيذي لشركة "فايسبوك" مارك زاكربيرغ عن استيائه من تصريحات الرئيس التنفيذي لشركة "آبل" تيم كوك التي انتقد فيها الشركات التي تقوم نماذج أعمالها على الإعلانات.

ودافع زاكربيرغ في حوار مع مجلة "تايم" الأميركية عن سياسة "فايسبوك" التي تستخدم الإعلانات كنموذج للربح لضمان استمرار خدمات شبكته الاجتماعية مجانية للمستخدمين، مؤكداً رفضه تحويل الخدمات الأساسية إلى خدمات مدفوعة. ولفت إلى أن "هدف الشركة الأساسي يكمن في جعل جميع الأشخاص في العالم متصلين بالإنترنت، وهذا الهدف لن يتحقق بجعل خدمات فايسبوك مدفوعة الثمن". وأضاف: "أشعر بالإحباط لوجود عدد متزايد من الناس الذين يرون أن الاتجاه إلى الإعلانات كنموذج للأرباح أمر يضر بمستخدمي الخدمة التي تعتمد هذا النموذج".

وجاءت تصريحات زاكربيرغ رداً على تصريحات الرئيس التنفيذي لشركة "آبل" في أيلول الماضي قال فيها "عندما تكون خدمات الإنترنت مجانية فهي لا تتعامل مع المستخدم كمستهلك وإنما كمُنتج". وهذا ما دفع بزاكربيرغ للرد عليه مهاجماً "من السخافة أن يشعر المستهلكون بأنهم على توافق مع "آبل" لمجرد أنهم يدفعون ثمن خدماتها، لو كانت "آبل" في توافق معهم حقاً لجعلت منتجاتها أرخص بكثير".

 

إظهار التعليقات

يلفت موقع النهار الإلكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.

Digital solutions by WhiteBeard
Digital solutions by WhiteBeard