زينة دكاش للعاملة الأجنبية والكفيل: "شبيك لبيك..."

4 كانون الأول 2014 | 16:17

المصدر: خاص- النهار

  • إسراء حسن
  • المصدر: خاص- النهار

"نعم ميدام، أنا مش احكي شي غلط"، تقولها إحدى العاملات الأجنبيات للمسؤولة عنها، وبابتسامة عريضة، تؤكد لربة عملها أن ما ستعرضه من تجارب خاضتها وزميلاتها خلال مزاولتهن العمل في لبنان لن يخدش مكانتها.

وليس جديداً على الممثلة زينة دكاش معالجة الواقع عبر الدراما، وجديدها "شبيك لبيك"، أعدته وأخرجته، بدعم من السفارة النروجية في بيروت، ليصبح عملاً تفاعلياً جديداً، ستقدّمه في قالب مسرحي أدائي، يجمع بين الدراما والفكاهة والإنسانية. وسيعرض عند الثامنة من مساء السبت والأحد في 13 و 14 كانون الاول ولمدة ساعة ونصف ساعة فيAltCity في الحمرا، بمشاركة عاملات أجنبيات من إثيوبيا وبوركينا فاسو والسنغال والكاميرون وسريلانكا، إضافة إلى عمال أجانب من السودان، والملفت أن الدعوة عامة رغم اتساع القاعة لـ170 شخصاً فقط.

وأوضحت دكاش لـ"النهار" أن "نظام الكفالة القضية الأساس في العمل، خصوصاً أنها تُفرض على العمال الأجانب، وأصبحت توظّف في بعض الأحيان بصورة كيدية تنتهك حرية الإنسان، في ظل غياب قانون يحمي هؤلاء العمال، فضلاً عن التحيّز لإبن البلد في الحكم على بعض الانتهاكات الإنسانية".

ستُظهر دكاش في عملها مشهد انتقال العاملات من مكاتب بلدانهن إلى المكاتب في لبنان، وصولاً إلى الكفيل، موثقة بشهادات حية وواقعية وقصص حصلت معهن في لبنان، وتتابع: "كما سيكشف "شبيك لبيك" عما يواجهه الكفيل من صعوبات، منها انتهاك الخصوصية ومحاولة تقبل واقع تواجد شخص غريب لا يتحدث لغته ولا يشبه ثقافته وتقاليده ولا يعلم تاريخه وما مر فيه من ظروف حياتية قاسية يمكن أن تنعكس سلباً على حياة الكفيل".

وقالت: "سينقلن لنا الحقيقة بحلاوتها ومرارتها. ويطرحن الواقع في شكل ثقافي وفني، وستكون فرصة للتعرف على ثقافاتهن وتقاليدهن"، ولفتت إلى أن المشاركات في العمل "سيقدمن أربع رقصات، سنتعرف على معالم البلدان السياحية التي أتوا منها، وكيفية احتفالهن بعيد الميلاد والتي تختلف عن احتفالاتنا"، وسيتبع ذلك نقاش، عبارة عن أسئلة وإجابات بإدارة منسق جمعية Migrant Workers Task Force عمر حرفوش الذي قال لـ"النهار" إن "العمل الأدائي الذي تقدّمه دكاش سيلقي الضوء على نظام الكفالة بصورة واقعية، والنقاشات التي ستحصل هي بديل عن تفسير هذا النظام، إذ تغطي الإجابات كل الشرح المطلوب الخاص بنظام الكفالة".

وأوضح أن "الخرق الذي نعانيه في لبنان جعل العديد من الدول كأثيوبيا تمنع رعاياها من القدوم إلى لبنان، وهذا يزيد الأزمة تفاقماً نظراً إلى قدوم العاملات بصورة غير شرعية فتتراكم الانتهاكات من دون حسيب أو رقيب". ولفت إلى أن "شبيك لبيك" ستعرض على قوى الأمن والجمعيات المدنية وربات المنازل والجمهور، مشيراً إلى أن "الجمعيات المدنية تسعى إلى تعديل النظام وقولبته بطريقة تحمي الطرفين من التعرض لأي انتهاك أو إلحاق أي أذى بحق الآخر".

إظهار التعليقات

يلفت موقع النهار الإلكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.

Digital solutions by WhiteBeard
Digital solutions by WhiteBeard