الرفاعي :مخيم عين الحلوة لن يكون مأوى للإرهاب

3 كانون الأول 2014 | 14:47

المصدر: "صيدا- النهار"

  • المصدر: "صيدا- النهار"

التقت النائبة بهية الحريري في مجدليون مسؤول حركة الجهاد الاسلامي في لبنان ابو عماد الرفاعي يرافقه مسؤول العلاقات السياسية في الحركة شكيب العينا .
وجرى خلال اللقاء عرض للأوضاع على الساحة الفلسطينية في لبنان والمخيمات ولا سيما مخيم عين الحلوة ، الى جانب الوضع في الأراضي الفلسطينية المحتلة .
وقال الرفاعي اثر اللقاء ان مخيم عين الحلوة لن يكون مأوى للإرهاب والخارجين على القانون ، وان القوى والفصائل الفلسطينية تعمل على منع تسرب اي كان الى داخل المخيمات مطالبا في المقابل بان لا يتم تصوير مخيم عين الحلوة مكانا ياوي الارهابيين والمطالوبين..
واضاف :لا شك ان النقطة التي تحظى باهتمام الجميع اليوم هو مخيم عين الحلوة ومحاولة الزج بالوضع الفلسطيني في اتون الصراعات التي تجري، واكدنا على ان المخيم هو دائما وسيبقى الى جانب امن واستقرار لبنان"، موضحاً ان "المخيمات الفلسطينية ترفض ان تكون جزءا من هذا التجاذب وهي ستبقى قلاعا وطنية تحافظ على قضية اللاجئين وعلى حق الشعب الفلسطيني في العودة".
واكد : ان مخيم عين الحلوة لن يكون مأوى للإرهاب ولن يكون مأوى للخارجين على القانون ، سنعمل كقوى وفصائل فلسطينية على منع تسرب اي كان الى داخل المخيمات وفي المقابل نحن نطلب من الجميع ان لا يتم تظهير الفلسطيني وكانه هو اصبح ياوي المجموعات الارهابية، ا مضيفاً ان ا"لمخيمات الفلسطينية تعيش الان اكثر المناطق استقرارا في لبنان، ونحن معنيون بان تبقى المخيمات تعيش هذا الاستقرار ولا نسمح لاحد ان يورط المخيمات في اتون هذه الصراعات او تفجير الواقع الفلسطيني من الداخل .اضافة الى ذلك هناك مشكلة اجتماعية واقتصادية يعيشها الفلسطينين . طالبنا بضرورة العمل بشكل جاد لتخفيف هذه المعاناة اجتماعيا واقتصاديا والبحث عن طرق ووسائل لتعزيز صمود الشعب الفسلطيني من خلال السعي لتخفيف هذه المعاناة الاجتماعية والاقتصادية" .

 

إظهار التعليقات

يلفت موقع النهار الإلكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.

Digital solutions by WhiteBeard
Digital solutions by WhiteBeard