معرض "الشاهد الأخير" في الـ"سوليدير"

2 كانون الأول 2014 | 18:47

في إطار تعاونه المستمر مع جمعية آفاق، أقام أحد مؤسسي الحركة الفنّية الحديثة في السبعينات، الفنان التشكيلي عمر حمدي مالفا معرضه الثانيفي SV Gallery في الصيفي تحت عنوان "الشاهد الأخير" في الأول من كانون الأول 2014.

ويملك مالفا، الذي ولد عام 1952 ويتحدّر من عائلة كردية من أقصى الشمال السوري، سجلّا حافلًا بالمشاركات الدوليّة والعربيّة، حيث تميّزت لوحاته بلغتها الخاصّة الغنيّة بالتجربة والبحث والتعبير، فهي تتحول بين التجريد بحداثة والحريّة، في إطار الدّفاع عن قدسيّة الحياة و حتميّة السّلم.

ويُذكر أنّ رحلة الفنان الذي عمل في الصحافة والنقد الفني، بدأت من بيروت،ومنها انتقل إلى فيينا حيث أمضى ستة وثلاثين عامًا وقد حاز على الجنسية النمساوية. وخلال هذه الفترة، أصبح عضو فخري في دار الفن لاتحاد الفنانين النمساويين، والاتحاد العالمي للفنانين في اليونيسكو،وعضو في لجنة التحكيم في الأكاديميّة في سالسبورغ و فيينا.

وقد جالت أعمال مالفا معارض عالمية في أوروبا وأميركا الشمالية والجنوبية والشرق الاوسط، وآسيا وأفريقيا. وشارك في المهرجانات الدولية في بولونيا، وفينيسيا، وبودابيست، ونيويورك، وميامي، ونيس،وفرانكفورت،والقاهرة،والشارقة.

كما عُرضت لوحاته في متحف فيينا،ومتحف الفن الحديث في بولونيا،والمتحف الأكاديمي في مونتريال،والمتحف الأكاديميّفي واشنطن،ومتحف الفنون في برلين.وصدرت عن أعماله العديد من الكتب والمجلات و الصّحف المختصّة وبعدّة لغات، ودخل اسمه في العديد من قواميس الفنون.

يستمرّ المعرض لغاية 20 كانون الأول الحالي من الساعة العاشرة صباحاً ولغاية السادسة مساءً.

 

إظهار التعليقات

يلفت موقع النهار الإلكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.

Digital solutions by WhiteBeard
Digital solutions by WhiteBeard