مجنونة العصر ترتدي الحشرات! (بالفيديو)

2 كانون الأول 2014 | 10:21

 

وصلت أخيراً إلى الشرق الأوسط، دولة الإمارات العربية تحديداً، فارتدت ما يشبه الزي العربي، لتبرهن عن أسلوب جاد في جذب جمهور تقليدي محافظ واكتساب رضاه. إنها ليدي غاغا التي تحاول جاهدة تثبيت مقولة أنها "مجنونة العصر" أقلّه في القالب أو الشكل. ليس تقليلاً من شأن معجبيها، غير أن ما تفعله غاغا مرة تلو الأخرى يثير الاشمئزاز فعلاً. وفي جولتها الأخيرة "ArtRAVE" في فرنسا حيث أحيت حفلاً، في قصر "Omnisport"، أظهرت ابتكاراً جديداً "مريضاً" يرسم حول تصرّفاتها مزيداً من علامات الاستفهام. بينما كانت تهمّ لدخول القاعة الخاصة بالشخصيات الهامّة في ملهى ليلي في العاصمة للاحتفال بختام جولتها الباريسية، حيث كانت الكاميرات في انتظارها، أطلّت غاغا بثوب فضيّ لا يمكن تمييز تفاصيله إلى أن قامت بنفخه فصار يشبه حشرة أو عنكبوتاً أو ما يشبهه.

 

حرمة الإنسان بإنسانيته ذات المعاني الكاملة مفقودة لدى هذه "النجمة" الجماهيرية. سجلّت خرقاً آخر إذ ارتدت سابقاً فستاناً من اللحوم. ثم تابعت الانحدار نحو حشرات الأرض وحيواناتها. ارتدت أيضاً في إحدى جولاتها الأخيرة ثوباً على شكل أخطبوط بالأبيض والأسود. إن كان الفنان يحمل رسالة في صوته وكلمات أغانيه ومسيرته وأسلوبه وحتى أزيائه التي تعبّر عن حسّه الراقي، فأي رسالة تحمل غاغا في ملابسها القريبة من الميتولوجيا أكثر مما هي تصاميم راقية تعبر عن الذوق الحديث في فن الأزياء؟

 

 

حسم 50% على إشتراك “النهار” Premium السنوي

إظهار التعليقات

يلفت موقع النهار الإلكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.

Digital solutions by WhiteBeard
Digital solutions by WhiteBeard