الفلسطينيون يرحبون بالدور "البناء" لفرنسا

28 تشرين الثاني 2014 | 19:07

المصدر: (أ ف ب)

  • المصدر: (أ ف ب)

رحبت المسؤولة الفلسطينية في منظمة التحرير الفلسطينية حنان عشراوي بالدور"البناء" الذي تنوي فرنسا القيام به لتسوية النزاع الاسرائيلي الفلسطيني، بعد دعوة فرنسا الى السعي الى حل هذا النزاع المزمن خلال سنتين.

وقالت عضو اللجنة التنفيذية لمنظمة التحرير الفلسطينية حنان عشراوي في تصريح ان "كون الفرنسيين يريدون لعب دور بناء امر مشجع".
وبعد ان اوضحت عشراوي انها لم تتبلغ بعد من الفرنسيين باي مقترحات من قبلهم قالت "بالتأكيد يبدو ان هناك امورا تتحرك".

وكان وزير الخارجية الفرنسي لوران فابيوس اعلن امام النواب الفرنسيين ان بلاده ستعترف بدولة فلسطينية، مشددا على ضرورة القيام ب"محاولات اخيرة" للتفاوض يجب ان تؤدي الى تسوية نهائية للنزاع في غضون عامين.

وتحدث فابيوس عن "واجب التحرك" من قبل الاسرة الدولية وضرورة تجنب الوقوع في "شرك مفاوضات لا نهاية لها"، واعلن للمرة الاولى ان فرنسا تؤيد جدولا زمنيا مدته عامين يسعى الفلسطينيون الى تبنيه من قبل الامم المتحدة.

وتابع "بشكل مواز للمفاوضات في الامم المتحدة (...) تريد فرنسا ايجاد ظروف تسمح ببذل جهود جماعية دولية لصالح تحقيق السلام"، فاعاد بذلك اطلاق فكرة المؤتمر الدولي حول الشرق الاوسط قائلا "ان فرنسا جاهزة لاتخاذ المبادرة" بهذا الصدد، من دون تحديد اي موعد.
وتابع وزير الخارجية الفرنسي "اذا فشلت الجهود، واذا لم تسفر هذه المحاولة الاخيرة للتوصل الى حل عبر التفاوض عن نتيجة، يتوجب عندها على فرنسا ان تتحمل مسؤولياتها عبر الاعتراف دون تلكؤ بدولة فلسطين ونحن مستعدون لذلك".

إظهار التعليقات

يلفت موقع النهار الإلكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.

Digital solutions by WhiteBeard
Digital solutions by WhiteBeard