برلسكوني يتمارض لتجنب المثول أمام المحكمة في قضية دعارة

8 آذار 2013 | 16:47

المصدر: أ ش أ

  • المصدر: أ ش أ

رفض الإدعاء في القضية المعروفة إعلامياً باسم "روبي جيت" والمتهم فيها رئيس الوزراء الإيطالي السابق سيلفيو برلسكوني، تقدم فريق الدفاع عن برلسكوني بشهادة طبية تفيد معاناته من مرض الرمد مما منعه من حضور الجلسة تهرباً، واتهم الاخير"بالتحجج بالشهادات الطبية بغرض تأجيل الجلسات".

ويواجه برلسكوني اتهامات ثقيلة "بدعارة القصر" مع المغربية كريمة المحروج الشهيرة باسم "روبي" عندما كانت دون سن الثامنة عشرة، كذلك "استغلال السلطة" لتدخله للافراج عنها عندما كانت محتجزة بتهمة السرقة.

وكانت مصادر مقربة من برلسكوني قد أفادت بأنه محتجز منذ الليلة الماضية في مستشفى "سان رافاييل" في ميلانو بسبب مشاكل بعينيه" .

ولفتت المصادر إلى أن برلسكوني ذهب الى المستشفى بنصيحة من طبيبه الخاص مما دفعه الى الغاء جميع التزاماته السياسية والقضائية.

ومازالت هيئة المحكمة في غرفة المداولة تنظر في الاخذ بمرض برلسكوني كسبب للتغيب أو إستكمال الجلسة .

إظهار التعليقات

يلفت موقع النهار الإلكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.

Digital solutions by WhiteBeard
Digital solutions by WhiteBeard