اوباما يدعو الى التهدئة بعد هجوم القدس

18 تشرين الثاني 2014 | 19:36

المصدر: (أ ف ب)

  • المصدر: (أ ف ب)

دان الرئيس الاميركي باراك اوباما "الهجوم المروع" الذي استهدف كنيسا يهوديا واسفر عن مقتل اربعة اشخاص بينهم ثلاثة مواطنين اميركيين، ودعا اسرائيل والفلسطينيين الى التهدئة.

وقال اوباما "في هذه اللحظات الحساسة في القدس، اصبح من المهم جدا بالنسبة للقادة الاسرائيليين والفلسطينيين والمواطنين العاديين العمل معا للتعاون على خفض التوتر ورفض العنف والسعي الى ايجاد سبيل نحو السلام".

وكشف اوباما عن ان القتلى الاسرائيليين الثلاثة الذين يحملون جنسيات اميركية هم اريه كوبينسكي وكاري ويليام ليفين وموشيه تويرسكي.
واضاف "لا يوجد ولا يمكن ان يوجد اي تبرير لمثل هذه الهجمات ضد مدنيين ابرياء".

وتابع ان "افكار وصلوات الشعب الاميركي مع الضحايا وعائلات جميع من قتلوا وجرحوا في هذا الهجوم المروع وغيره من اعمال العنف".
وذكرت الشرطة الفلسطينية ان القتيل الرابع يحمل الجنسية البريطانية.

وقالت الشرطة ان شابين فلسطينيين دخلا الى الكنيس في حي هار نوف لليهود المتشددين في القدس الغربية والتي تعد معقلا لحزب شاس لليهود المتشددين وكانا يحملان ساطورا ومسدس.

وقتل اربعة اسرائيليين والشابان الفلسطينيان، بينما اصيب ثمانية اخرون من بينهم رجلا شرطة، بحسب خدمات الاسعاف التي اشارت ان احد المصابين بحالة خطرة للغاية.

"سيكومو" مارد الكرتون

إظهار التعليقات

يلفت موقع النهار الإلكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.

Digital solutions by WhiteBeard
Digital solutions by WhiteBeard