كيري والسلطة الفلسطينية يستنكران هجوم القدس... واسرائيل تهدّد

18 تشرين الثاني 2014 | 08:03

المصدر: "أ ف ب"

  • المصدر: "أ ف ب"

هدّد رئيس الحكومة الإسرائيلية بنيامين نتنياهو بأنّ إسرائيل سترد بقوة على الهجوم الذي استهدف الكنيس اليوم، وتبنّته لاحقاً "الجبهة الشعبية لتحرير فلسطين". 

وكانت ناطقة باسم الشرطة الاسرائيلية أكدت ان اربعة اسرائيليين قتلوا في هجوم على كنيس في القدس نفذه فلسطينيان قتلا بدورهما على يد الشرطة، قالت "العربية" إنهما غسان وعدي أبو جمل من جبل المكبر في القدس.

وقالت الناطقة لوبا سمري "ان ارهابيين دخلا الى الكنيس في حي هار نوف. وهاجما المصلين بفأس ومسدس، وقتلا اربعة اشخاص. ووصل شرطيون الى المكان واطلقوا النار فقتلوا الارهابيين".

واوضحت ان اربعة مصلين وكذلك شرطيين تصديا لمنفذي الهجوم اصيبوا بجروح. ويقع الكنيس في حي هار نوف لليهود المتشددين في القدس الغربية.

في سياق متصل، دان وزير الخارجية الاميركية جون كيري الهجوم، واعتبره عملا "ارهابيا بحتا"، وقال من لندن انه "عمل ارهابي بحت ووحشية عبثية". 

كذلك دانت الرئاسة الفلسطينية، في بيان، الهجوم. وقال البيان: "دانت الرئاسة الفلسطينية على الدوام عمليات قتل المدنيين من اي جهة كانت، وهي تدين اليوم عملية قتل المصلين التي تمت في احد دور العبادة في القدس الغربية".

ولاحقاً، باركت حركتا "حماس" و"الجهاد الاسلامي" الهجوم الذي اعتبرته الجهاد "ردا طبيعيا على جرائم الاحتلال" الاسرائيلي.
واعتبرت "حماس" ان هذا الهجوم الاكثر دموية منذ سنوات في المدينة المقدسة هو "رد على جريمة اعدام الشهيد (يوسف) الرموني" السائق الفلسطيني الذي عثر عليه مقتولا الاثنين في حافلته في القدس الغربية.

وقال سامي ابو زهري المتحدث باسم حماس ايضا ان الهجوم هو رد ايضا "على جرائم الاحتلال المستمرة في الأقصى وان حركة حماس تدعو الى استمرار عمليات الثأر".

وشهدت القدس في الاونة الاخيرة هجمات عدة لا سيما عبر الدهس بالسيارات. ولم تتبن اي جهة هذه الهجمات لكن بعضها نفذها عناصر من "الجهاد الاسلامي" او "حماس".

إظهار التعليقات

يلفت موقع النهار الإلكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.

Digital solutions by WhiteBeard
Digital solutions by WhiteBeard