اعادة افتتاح كنيسة للكلدان في كركوك رسالة أمل لمسيحيي العراق

31 تشرين الأول 2014 | 15:33

المصدر: "ا ف ب"

  • المصدر: "ا ف ب"

أعطت اعادة افتتاح كنيسة مار يوسف للكلدان وسط مدينة كركوك، اليوم، بعد 11 عاما من الاغلاق "الامل" لمسيحيي العراق بعد موجات التهجير التي عانوها، لا سيما منذ توسع نفوذ تنظيم "الدولة الاسلامية" المتطرف.

وشارك في القداس الاحتفالي عشرات المسيحيين، بينهم نازحون من الموصل، كبرى مدن الشمال واولى المناطق التي سقطت اثر الهجوم الكاسح لتنظيم "الدولة الاسلامية" في العاشر من حزيران، الذي ادى الى سيطرة التنظيم على مناطق واسعة في شمال العراق وغربه.

وقال اسقف كركوك والسليمانية للكلدان المطران يوسف توما ان اعادة افتتاح الكنيسة التي يعود تاريخها الى العام 1949 "رسالة أمل بالمستقبل، وتشجع الكثير (من المسيحيين) على البقاء وعدم ترك ارضهم. اليوم هو بداية حياة".

واعتبر ان "رسالتنا هي نحو الثبات والبناء والأمل بمشاركة مكونات كركوك"، آملا في ان يكون الافتتاح "بداية لنهاية مرحلة مرت علينا صعوبات طاولت الجميع".

إظهار التعليقات

يلفت موقع النهار الإلكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.

Digital solutions by WhiteBeard
Digital solutions by WhiteBeard