بالصور... أفخم القصور الرئاسية حول العالم

30 تشرين الأول 2014 | 12:39

المصدر: وكالات

  • المصدر: وكالات

عرضَ موقع " دويتشه فيله" الألماني قائمة بأفخم القصور الرئاسية على مستوى العالم، ولم يأخذ في الاعتبار جمال تلك القصور فقط، بل استند إلى عراقتها وضخامتها، بالإضافة إلى خلفيتها التاريخية. وتُعدُّ غالبيتها مقاصد هامة لعدد من السياح على مستوى العالم.
وتختلفُ تسميات القصور الرئاسية من دولة إلى أخرى، فالروس لديهم "الكرملين" والأميركيون لديهم البيت الأبيض، أما الفرنسيون فلديهم "قصر الإليزيه".

القصر الأبيض الجديد في تركيا:
يقعُ في العاصمة "أنقرة" ويحتوي على نحو ألف غرفة بعضها مجهز ضد القنابل النووية، ولكن هناك انتقادات لوجود مخالفات بالبناء بالإضافة إلى تكلفته العالية.

قصر الرئاسة "أركادا" في كازاخستان:
يقع هذا القصر الرئاسي في العاصمة أسطانا، ويُعد نسخة عن البيت الأبيض في واشنطن، كما يعد من أجمل مباني العاصمة، وبني خلال ثلاث سنوات وتم افتتاحه رسميًا عام 2004.

القصر الرئاسي في تركمنستان:
أقام الديكتاتور بيرديمحمدوف الذي نصب نفسه الأب الروحي للتركمان في ذلك القصر، وكان مستشفى الأمراض العقلية مصير كل من انتقده.

عقار الإقطاعية في أوكرانيا:
يقع بالقرب من العاصمة كييف، وبني من أجل إقامة الرئيس السابق فيكتور يانكوفيتش. تقدر تكلفته الإجمالية بنحو 8 ملايين أورو.

قصر البرلمان في رومانيا:
يقع في العاصمة الرومانية بوخارست ويُعد أحد أكبر القصور في العالم.

قصر الإليزيه في فرنسا:
المقر الرسمي لرئيس فرنسا، ويقع بالقرب من شارع "الشانزلزيه" في العاصمة باريس، يرجع تاريخ بناء القصر إلى القرن الثامن عشر، ولا يزال محافظًا على تصميمه الكلاسيكي.

القصر الجمهوري في العراق:
يقع القصر الجمهوري العراقي في أحد أحياء بغداد الراقية، على الضفة الغربية لنهر دجلة، تم تسليم القصر للحكومة العراقية في أول يوم من 2009 ، ويتميز بضخامته مع إضفاء لمسة جمالية.

إسلام آباد:
تقع غالبية المباني والمقار الحكومية ومبنى البرلمان ورئيس الجمهورية في وسط عاصمة باكستان.

طهران:
تعد قصور الشاه أو مجمع قصور "سعد آباد" من أكثر المتاحف استقطاباً للسياح في إيران.


الدوحة:
تحتوي العاصمة القطرية "الدوحة" على عدة بنايات فاخرة ومنها قصر الإمارة وما يتميز به من فخامة

 

إظهار التعليقات

يلفت موقع النهار الإلكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.

Digital solutions by WhiteBeard
Digital solutions by WhiteBeard