طلاب الإنجيلية في صيدا تطوعوا مع مزارعي الزيتون في قطاف موسمهم

21 تشرين الأول 2014 | 15:32

المصدر: صيدا- النهار

  • احمد منتش
  • المصدر: صيدا- النهار

ضمن انشطة نادي البيئة في مدرسة الفنون الانجيلية الوطنية في صيدا يشارك طلاب وطالبات القسم الثانوي في المدرسة لمدة اسبوع مزارعي واصحاب حقول الزيتون في قطاف موسم الزيتون تعزيزا لعلاقة الجيل الجديد بالارض وتخفيفا من الاعباء على المزارعين كما قال ل النهار رئيس المدرسة الشيخ جان داود وراى ان المدرسة الناجحة عليها دمج الطالب في المجتمع منذ صغره واشراكه قدر المستطاع في العديد من الانشطة الاجتماعية ومشاركة المزارعين في قطاف محصول الزيتون احد هذه الانشطة خاصة وان الزيتون يرمز الى السلام ويدخل في نفوس الناس الخير والمحية والبركة .
وقال مدير القسم الثانوي في المدرسة شادي مشنتف : هذا العمل يشمل عدة قرى في منطقة صيدا " مجدليون وعبرا والصالحية والبرامية "وحاليا نحن في طنبوريت نختتم العمل سويا لننتقل لاحقا الى محصول آخر يمكن ان نساعد اهالي صيدا والمنطقة فيه ، هكذا نكون ننمي الزراعة ونشجع الناس على الاهتمام باراضيهم الزراعية وعدم اهمال هذا القطاع المهم والذي يفيد البيئة بشكل كبير .
واعرب عدد من المشاركين عن سعادتهم وفرحتهم بالعمل ورات رزان حجازي انها تجربة رائعة بالنسبة لها تقوم بها لاول مرة وقالت نورة سمورة : جئنا لنساعد اهل الأرض حتى ندعمهم ونقول اننا مع البيئة وضد كل ما يؤذي البيئة .

إظهار التعليقات

يلفت موقع النهار الإلكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.

Digital solutions by WhiteBeard
Digital solutions by WhiteBeard