مسيرة في البرية وصلاة غروب في كنيسة مار إدنا في الحريشة

13 تشرين الأول 2014 | 12:37

المصدر: الحريشة- "النهار"

  • المصدر: الحريشة- "النهار"

كنيسة مار إدنا (القديس تراخوس)، واحدة من الكنائس الاثرية في الحريشة يزورها المؤمنون بمناسبة عيد هذا القديس مرة كل عام. وكانت مسيرة في البرية وصلاة غروب أمام بقايا الجدار والمدخل الغربي وشمعة مضاءة أمام الايقونات التي حملوها معهم والمبخرة. وقال المهندس جورج ساسين احد اعضاء هيئة حماية البئة والتراث في الكورة: "بعد جولة بين أشجار الزيتون وبين أحجار الجدران المبعثرة والتي زادت انهداماً للاسف في الفترة الأخيرة بيد العبث الجاهل، عدا الحفريات العشوائيّة المستجدّة في الكنيسة وما حولها القريب والبعيد، ترك غصّة لدينا ما جعلنا نتساءل كيف يمكن حماية متل هذا الموقع الاثري المهم في التراث المشرقي والعائد على الارجح الى الفترة البيزنطية؟". 

إظهار التعليقات

يلفت موقع النهار الإلكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.

Digital solutions by WhiteBeard
Digital solutions by WhiteBeard