كيف علقت مشحة على فرار جندي من ابنائها من الجيش؟

11 تشرين الأول 2014 | 09:30

المصدر: عكار- النهار

  • المصدر: عكار- النهار

تردد ايل امس عبر وسائل التواصل اﻻجتماعي، ان الجندي عبدالله شحادة من بلدة مشحة -عكار قد  فر من الجيش اللبناني  واتصل باهله واعلمهم باﻻمر، وهذ ما لم يتم تأكيده من اي مصدر رسمي حتى اﻻن.
من جهته اكد رئيس بلدية مشحة - عكار المهندس زكريا الزعبي في بيان ان "بلدة مشحة معروفة بحبها وتأييدها للجيش اللبناني الوطني وهي بيئته الحاضنة ولا وجود لاية منظمات او جماعات تناوئ او تعادي الجيش".

وقال: "ان ما قام به الجندي عبدالله شحادي عمل فردي ليس من اي منطلق اخر، والشاب معروف في البلدة انه عسكري ادمي وابن عائلة تحب المؤسسة العسكرية الوطنية ولم يعرف عنه اية تصرفات غير طبيعية والجميع متفاجئ بما ورد.

اضاف ان "بلدة مشحة معروفة بحبها وتأييدها للجيش اللبناني الوطني وهي بيئته الحاضنة ولا وجود لاية منظمات او جماعات تناوئ او تعادي الجيش او الدولة لانها بلدة ال 1000 عسكري بين متقاعد وشهيد واجهزة اخرى".

وشدد البيان "الا صحة لكل الاشاعات والاكاذيب التي تداولتها بعد وسائل التواصل الاجتماعي ان الجيش داهم البلدة او اشتبك مع بعض الاهالي وغير ذلك من فبركات هدفها تشويه سمعة البلدة وزجها في الفتنة القائمة في البلد.

وكشف ان عائلة العسكري واهالي البلدة ستجتمع لاحقا وستعلن موقفها مما حصل مع ابنها وستدحض الاشاعات والاكاذيب المغرضة. حمى الله لبنان وجيشه وشعبه من الفتن ما ظهر منها والهم سياسيوه واهله العودة لرشدهم وتوحيد صفوفهم في مواجهة اعداء الامة".

 

إظهار التعليقات

يلفت موقع النهار الإلكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.

Digital solutions by WhiteBeard
Digital solutions by WhiteBeard