سالي جريج ملكة جمال لبنان على رغم البركان المشتعل

5 تشرين الأول 2014 | 20:45

المصدر: "النهار"

  • المصدر: "النهار"

على رغم غيمة الكآبة التي تسيطر على لبنان، انتُخبت سالي جريج ملكة جمال للسنة 2014، ضمن حفل عرضته شاشة "أل بي سي آي"، مباشرة من كازينو لبنان.
وكانت جريج الى أربع مشتركات: إلسا حجار وآية حدرج وربى منذر، وستيفاني كيروز، وصلن الى المرحلة الأخيرة، أي مرحلة الإجابة على السؤال الموحّد الذي اختاره جمهور مواقع التواصل الاجتماعي، وجاء كالآتي: "ملكات جمال في العالم شاركن في تظاهرات في بلدانهم. لو أردتِ المشاركة في تظاهرة في لبنان، أيها تختارين ولأي أهداف؟". وحلّت منذر وصيفة ثالثة، وحجار وصيفة ثانية.
وخاضت 9 صبايا من 14، امتحان الأسئلة ضمن المرحلة نصف النهائية من المسابقة. وبعد المرور بلباسي البحر والسهرة، اختبرت تسع مشتركات مرحلة الأسئلة، فتفاوت حضورهن بين الواثقة من نفسها والأقل ثقة، فيما اجابات قليلة فقط، نمّت عن ثقافة عامة وابتعاد من الكليشيهات، مع بعض التحسّن في مرحلة السؤال الموحّد الذي انتهى بفوز جريج باللقب، الى مجموعة جوائز.
وكانت 14 شابة، قدمن للمنافسة على لقب ملكة جمال لبنان، وسط ظروف صعبة يعيشها الوطن والمنطقة، مررن بداية بلباس البحر أمام لجنة التحكيم، ثم بلباس السهرة من توقيع المصمم اللبناني العالمي زهير مراد. هذا وقدّمت الفنانة نانسي عجرم أغنيتين على المسرح، واستقبلتها الإعلامية ديما صادق، مقدّمة الحفل الأنيقة، بأحرّ الترحيب.
لا يمكن الحديث عن "إبهار" رافق الحفل هذه السنة، أو عن "أيام عزّ". حاولت رلى سعد ("فانيلا برودكشن") أن تقدّم سهرة ترقى لأن تصبح حديث الناس، إلا أنّ مغرّدين عبر "تويتر" وناشطين عبر "فايسبوك" انتقدوا إجابات بعض المشتركات العادية، الى الجمال الذي بدوره لم يكن مدهشاً. وفي الختام، ظهر شبه إجماع على أهلية جريج للقب، فيما غرّد الرئيس ميشال سليمان بكلمتين: "مبروك سالي".

إظهار التعليقات

يلفت موقع النهار الإلكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.

Digital solutions by WhiteBeard
Digital solutions by WhiteBeard