كاميرون لم يترك بخشيشاً لنادل المطعم!

3 تشرين الأول 2014 | 12:12

توقف رئيس الوزراء البريطاني دايفيد كاميرون أمام مطعم Five Guys American Diner في مدينة "سوليهال" في إنكلترا، بعد إلقائه خطاباً في مؤتمر حزب المحافظين عن تخفيض الضرائب على أكثر من 30 مليون شخص من ذوي الدخل المنخفض في بريطانيا.


دخل كاميرون وزوجته إلى المطعم الذي أوصاه به صديقه الرئيس الأميركي باراك أوباما لتجربة مذاق الطعام في هذه السلسلة من المطاعم. جلس هناك مع زوجته سامانتا لتناول وجبة من الهامبرغر والبيرة بـ 26.5 جنيهاً استرلينياً. ولكن يبدو أنَّه شعر أن الفاتورة كانت باهظة بما فيه الكفاية، فتناول طعامه مع زوجته ودفع الفاتورة، من دون ترك أية إكرامية إضافية لنادل المطعم الذي خدمه.


من جهته، قال مدير المطعم جوشوا كويلهو، البالغ من العمر 23 عاماً: "في الأحوال المعتادة لا نخدم الزبائن على الطاولات، بل هم يحملون طعامهم بأنفسهم، ولكننا أوصلنا الطعام إلى طاولة رئيس الوزراء دايفيد كاميرون لاعتقادنا أن منصب رئيس الوزراء يقتضي منا القيام باستثناء خاص له، ومع ذلك فهو لم يترك أية إكرامية إضافية، إلاَّ أننا فعلاً لم نهتم للأمر".

إظهار التعليقات

يلفت موقع النهار الإلكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.

Digital solutions by WhiteBeard
Digital solutions by WhiteBeard