أطفال الولايات المتحدة ضحية فيروس يصيب الجهاز التنفسي

1 تشرين الأول 2014 | 19:46

المصدر: (أ ف ب)

  • المصدر: (أ ف ب)

نُقل مئات الاطفال الاميركيين في الاسابيع الأخيرة الى مراكز الطوارىء الصحية مصابين بصعوباتٍ في التنفس بعضها مصحوبٌ بضعفٍ في العضلات وذلك بسبب فيروس معوي نادر.

وأحصى مركز مراقبة الامراض والوقاية منها خلال الفترة الممتدّة من منتصف آب وحتى 30 ايلول، في 41 ولاية من بينها العاصمة واشنطن، 472 حالة اصابة بصعوبات تنفسية ناجمة عن فيروس اي-في-دي68 النادر الذي عزل للمرة الاولى عام 1962.

لكن هذه الاصابات لم تتسبب باي حالة وفاة حتى الآن كما اوضح رئيس مركز مراقبة الامراض.

وقام خبراء مركز مراقبة الامراض بدراسة حالة عشرة اطفال في كولورادو تتراوح اعمارهم بين سنة و18 سنة معظمهم مصابون بهذه السلالة الفيروسية ويعانون من مشاكل عصبية مع ضعف عضلي يشبه نوعاً من انواع الشلل.

واوضح المركز ان الاعراض التي ظهرت عليهم ليست على الارجح مرتبطة بشلل الاطفال لأن ثمانية من هؤلاء العشرة تلقوا تطعيماً ضد شلل الاطفال. والفيروس اي-في-دي68 من نفس فصيلة فيروس شلل الاطفال الا انه لا يسبب عامةً الاصابة بهذا المرض.

واوضحت استاذة طب الاطفال والجراحة في كلية طب جامعة بيتسبرغ (بنسيلفانيا، شرق) الدكتورة ماريان ميتشلز ان معظم الاطفال المصابين بهذا الفيروس يتماثلون للشفاء في خلال اسبوع وقسم صغير فقط تتطلب حالته النقل الى المستشفى.

ونظراً لعدم وجود لقاحٍ ضد هذا الفيروس المعوي فان افضل وسيلة للوقاية منه هي غسل اليدين باستمرار وتجنب اي اتصال جسدي مع المرضى كما اكدت هذه الطبيبة.

واشارت الدكتورة ميتشلز الى ان الفيروسات المعوية تنتشر عامة اكثر خلال فصل الصيف وبداية الخريف "لذلك فان حالات الاصابة بفيروس اي-في-دي68 ستبدأ على الارجح في الانخفاض".

إظهار التعليقات

يلفت موقع النهار الإلكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.

Digital solutions by WhiteBeard
Digital solutions by WhiteBeard