طائرات اوسترالية تشارك في ضربات جوية أميركية

1 تشرين الأول 2014 | 10:32

المصدر: "رويترز"

  • المصدر: "رويترز"

أعلن رئيس الوزراء الاوسترالي توني ابوت ان طائرات اوسترالية ستنضم الى حملة القصف الجوي التي تقودها الولايات المتحدة ضد الدولة الاسلامية في العراق وذلك قبل اتخاذ قرار نهائي بالقيام بمهام للقصف.
وتقصف الولايات المتحدة "تنظيم الدولة الاسلامية" المتشدد وجماعات أخرى في سوريا طوال اسبوع بمساندة حلفاء عرب كما تضرب أهدافاً في العراق منذ آب. وانضمت دول أوروبية الى الحملة في العراق لكنها لم تشارك في سوريا.
وأرسل ابوت في الشهر الماضي عشر طائرات ونحو 600 فرد الى دولة الامارات العربية المتحدة استعداداً للانضمام الى التحالف وقال منذ ذلك الحين ان مشاركة اوستراليا بضربات جوية هو للتصدي لفئة قاتلة مجرمة.
وأعلن ابوت للبرلمان أن الطائرات الاوسترالية ستبدأ و التحليق فوق العراق دعمًا لعمليات الحلفاء مشيراً الى ان الغارات الجوية الاوسترالية تنتظر موافقة نهائية من الحكومة العراقية .
وتشعر اوستراليا بالقلق بسبب عدد مواطنيها الذين يعتقد أنهم يقاتلون مع جماعات متشددة في الخارج ومنهم مفجر انتحاري قتل ثلاثة أشخاص في بغداد في تموز ورجلان ظهرا في لقطات بثت في وسائل للتواصل الاجتماعي وهما يمسكان برأسين مقطوعين لجنديين سوريين.

إظهار التعليقات

يلفت موقع النهار الإلكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.

Digital solutions by WhiteBeard
Digital solutions by WhiteBeard