حرمان بلدية صيدا من المخصصات المالية الدولية للاجئين السوريين

28 أيلول 2014 | 15:45

المصدر: صيدا- "النهار"

  • المصدر: صيدا- "النهار"

اسف رئيس بلدية صيدا محمد السعودي إستثناء البلدية من المخصصات المالية الدولية التي بلغت نحو 10 مليون دولار وضعت بتصرف الأمم المتحدة ومنحت للبلديات التي تحتضن اللاجئين السوريين، واعتبر ذلك إجحافا في حق صيدا واللاجئين السوريين ينبغي تصحيحه والتراجع عنه، داعيا الدولة اللبنانية لإيلاء ملف اللاجئين السوريين في صيدا اهتمامها ورعايتها، لأن ذلك من ضمن مسؤولياتها، ان على الصعيد الطبي او الاغاثي او الاجتماعي. 
وأشار أن في صيدا نحو 7600 عائلة سورية، تم احتضانها منذ 3 سنوات من البلدية بالتعاون مع جميع الفاعليات ومؤسسات المجتمع المدني، على رغم الإمكانات المتواضعة المتاحة.
كما استغرب إقدام وكالة الأونروا أيضا على إيقاف دعمها لنحو 1200 عائلة فلسطينية في مخيمي عين الحلوة والمية ومية في المدينة. 

 

إظهار التعليقات

يلفت موقع النهار الإلكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.

Digital solutions by WhiteBeard
Digital solutions by WhiteBeard