تخوف من حل القوة الامنية المشتركة في مخيم عين الحلوة

5 أيلول 2014 | 14:26

المصدر: صيدا- النهار

  • المصدر: صيدا- النهار

ابدت هيئات شعبية وشبابية في مخيم عين الحلوة في صيدا تخوفها من حل القوة الامنية الفلسطينية المشتركة التي شكلت منذ اشهر في المخيم بهدف السهر على حفظ الامن والاستقرار داخل المخيم والجوار وشارك فيها نحو 250 عنصرا وكادرا من مختلف القوى والفصائل الفلسطينية الوطنية والاسلامية بامرة المسؤول العسكري في حركة فتح خالد الشايب وعزت الهيئات السبب توقف الجهات المسؤولة عن دفع رواتب افراد القوة واحتياجاتها لنحو شهرين .
وفي اتصال مع الشايب اعترف بوجود خلل في دفع المستحقات وتغطية الاحتياجات للقوة الامنية لكنه شدد ان الامور ستحل وسيتم معالجة المشكلة خلال يومين مشيرا الى لقاء ستعقده اللجنة الامنية العليا لبت الموضوع كما اشار الى لقاء عقدته اللجنة مع المدير العام للامن العام اللواء عباس ابرهيم .
واوضح الشايب ان نسبة 70 بالمائة من رواتب واحتياجات القوة تتحملها منظمة التحرير الفلسطينية و20 بالمائة حركة حماس و10 حركة الجهاد الاسلامي .

إظهار التعليقات

يلفت موقع النهار الإلكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.

Digital solutions by WhiteBeard
Digital solutions by WhiteBeard