أردوغان في شمال قبرص

2 أيلول 2014 | 09:18

المصدر: "ا ف ب"

  • المصدر: "ا ف ب"

زار الرئيس التركي رجب طيب أردوغان، جمهورية شمال قبرص التركية غير المعترف بها دولياً، وأكد على ضرورة الحل القائم على دولتين للمسألة القبرصية، وذلك في أول زيارة خارجية له منذ تنصيبه رئيساً لبلاده الأسبوع الماضي.

ووصل أردوغان إلى مطار نيقوسيا، القسم التركي، على متن طائرته الرئاسية الجديدة من طراز "أيرباص" والتي سُلّمت الأسبوع الماضي، ورُسمت عليها ألوان العلم الوطني، ويُطلق عليها الإعلام تسمية "ايرفورس وان".

وأجرى أردوغان محادثات مع درويش أيروغلو، زعيم جمهورية شمال قبرص التركية التي لا تعترف بها سوى تركيا، وتعتبرها جمهورية قبرص اليونانية منطقة محتلة.

وتعتبر زيارة الجمهورية غير الشرعية، المحطة الأولى التي يزورها تقليدياً أي رئيس تركي جديد. وأعاد أردوغان تأييده لجمهورية شمال قبرص التركية، وقال إن الطريقة الوحيدة لحل المسألة القبرصية هو الحل القائم على دولتين متساويتين. وأضاف "إن لنا رغبة مشتركة في التوصل إلى اتفاق دائم وعادل".

وأكد أن "جمهورية شمال قبرص التركية تقوم بكل ما يلزم لإقامة شراكة جديدة وفقاً لحل الدولتين والمساواة الأساسية. ومن غير الممكن بالنسبة لنا، التوصل إلى أي اتفاق لا يقوم على حل الدولتين"، لافتاً إلى أن على "القبارصة اليونان والأتراك، إظهار نفس النية الحسنة".

ودعا المجتمع الدولي إلى اتخاذ خطوات أكثر حزماً للتوصل الى حل، وقال: "يجب ألا يختبر أحد صبرنا ويضيع وقتنا. هذه الفرصة لا يمكن أن تظل مفتوحة إلى الأبد"، واعداً بأنه سيناقش المسألة القبرصية عند مشاركته في قمة الحلف الأطلسي، وافتتاح الجمعية العامة للأمم المتحدة هذا الشهر.

وفي الجانب اليوناني من الجزيرة المقسّمة منذ 40 عاماً، اعتبر المتحدث باسم الحكومة القبرصية نيكوس خريستودوليدس أن "الدعوات الأخيرة (لأنقرة) لإشراك اليونان في الحوار" غير مقبولة، وتشكل "محاولة لتوزع مسؤوليات الاحتلال المستمر في قبرص، والذي تتحمل تركيا وحدها مسؤوليته".

"منبتٌ للنساء والرجال" بصوت كارول سماحة: تحية "النهار" للمرأة الرائعة

إظهار التعليقات

يلفت موقع النهار الإلكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.

Digital solutions by WhiteBeard
Digital solutions by WhiteBeard