القوات العراقية تستعيد سليمان بيك من الجهاديين

1 أيلول 2014 | 15:32

المصدر: أ.ف.ب

  • المصدر: أ.ف.ب

تمكنت قوات البشمركة الكردية وقوات الحشد الشعبي الشيعية من استعادة السيطرة على بلدة سليمان بيك المعقل الرئيسي للجهاديين الذين استولوا عليها قبل 11 اسبوعا في هذه المنطقة الواقعة جنوب مدينة كركوك.

وياتي هذه التقدم بعد ان تمكنت القوات العراقية من فك حصار مدينة امرلي التركمانية الشيعية المحاصرة منذ اكثر من شهرين من قبل تنظيم الدولة الاسلامية.
وتحقق هذه الانجاز وهو الابرز منذ سيطرة "الدولة الاسلامية" على مناطق واسعة في وسط وشمال العراق، بعد ان شن الطيران الحربي الاميركي عمليات قصف محدودة لمواقع الدولة الاسلامية.
وواصلت القوات العراقية تقدمها بعد تحرير امرلي، وتمكنت من تحرير بلدة سليمان بيك، الاستراتيجية الواقعة شمالها، بالاضافة الى قرية ينكجة.
وقام رئيس الوزراء المنتهية ولايته نوري المالكي بزيارة مفاجئة الى بلدة امرلي وتفقد قطاعات الجيش، وامر جميع الوزارات بتقديم الخدمات الضرورية بشكل فوري.
وقال هادي العامري زعيم منظمة بدر التي تشارك ضمن قوات الحشد الشعبي وهو بين مقاتليه الذين دخلوا سليمان بيك "منذ مساء امس قمنا بمحاصرة سليمان بيك، وقام المجاهدون بالهجوم صباح اليوم ودخلوا من محور الوسط والمحور الجنوبي، وتمكنوا من تطهير البلدة في غضون ساعات".
وتمكنت القوات من استعادة قرية ينكجة الواقعة ضمن محافظة صلاح الدين شمال شرق بغداد.
الى ذلك، وسعت الولايات المتحدة ضرباتها الجوية في العراق حيث نفذت اربع ضربات جوية على مواقع الدولة الاسلامية قرب امرلي، وهي اول عملية من نوعها خارج حدود محافظة نينوى.
من جانب اخر، قامت استراليا وبريطانيا وفرنسا والولايات المتحدة بالقاء مساعدات انسانية عن طريق الجو على بلدة امرلي.
ولكن المساعدات الغربية لبلدة امرلي تاخرت كثيرا، حيث تكفلت قوات طيران الجيش الوليدة ايصال المساعدات جوا، مع شن غارات لمنع تقدم المسلحين تجاه البلدة.
الى ذلك نجحت القوات الكردية المدعومة من الطيران الاميركي استعادة بعض مناطق التي خسرتها الشهر الماضي لصالح الجهاديين في الشمال.

 

إظهار التعليقات

يلفت موقع النهار الإلكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.

Digital solutions by WhiteBeard
Digital solutions by WhiteBeard