أنفاق غزة هاجس إسرائيل... وأجهزة استشعار ترصدها

12 آب 2014 | 11:19

المصدر: "رويترز"

  • المصدر: "رويترز"

أعلن ضابط كبير في الجيش الإسرائيلي، أن إسرائيل تعد لإقامة شبكة من أجهزة الاستشعار في مسعى لرصد عملية بناء الأنفاق في قطاع غزة، لكن الأمر قد يستغرق شهوراً لتحديد إن كانت هذه التكنولوجيا ستحقق النتائج المرجوة.
وقال مسؤول آخر إنه حتى ذلك الحين فإن الجيش قد يعاود احتلال القطاع الساحلي لتدمير أي أنفاق يكتشفها أو يعتقد أنها قيد البناء في محاولة لتهدئة مخاوف الإسرائيليين الذين يعيشون بالقرب من القطاع.
يأتي هذا في وقت، توغلت القوات الإسرائيلية في القطاع الشهر الماضي وشنت حملة عسكرية واسعة راح ضحيتها نحو 2000 فلسطيني معظمهم من المدنيين. وقال الجيش الإسرائيلي إنه دمر 32 من هذه الأنفاق، لكنه يعتقد أن بعضها ظل سليماً.
بعد أكثر من عقد من المحاولات الفاشلة لتطوير طرق للكشف عن الأنفاق، قال ضابط إن الجيش الإسرائيلي يعد لوضع أجهزة الاستشعار حول محيط القطاع.
وتأمل إسرائيل أن تساعد هذه الأجهزة ليس فقط في رصد الأنفاق قيد البناء ولكن أيضا تلك الموجودة بالفعل.
كما أضاف الضابط الذي طلب عدم نشر اسمه أن أجهزة الاستشعار ستحاط بحواجز على حدود القطاع البالغ طولها 68 كيلومتراً.
ولم يتحدث الضابط بتفصيل عن التكنولوجيا، لكنه قال إن الاختبارات التي ستجرى خلال الأشهر المقبلة ستحدد إن كانت التكنولوجيا جاهزة للاستخدام.

إظهار التعليقات

يلفت موقع النهار الإلكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.

Digital solutions by WhiteBeard
Digital solutions by WhiteBeard