كبارة: ما يجري في عرسال هدفه إخضاع أهل السنة

3 آب 2014 | 14:06

دعا النائب محمد كباره إلى وقفة ضمير أمام الله والوطن لأن الشعب سيحاسب الجميع، مشدّداً على أن "ما يجري في عرسال السنية البطلة ليس إلا حلقة من مسلسل إيراني سوري لإخضاع أهل السنة".

كبارة، وبعد اجتماع في منزله ضمّ نواب الشمال، حذّر من "أي قرار يحوّل جيشنا من مؤسسة وطنية جامعة واجبها حماية كل اللبنانيين إلى ما يشبه جيش المالكي".

وأضاف: "نشدّد على رفض أهل السنة استقدام أهلهم دروعاً بشرية لحماية ميليشيا حزب ايران. ونؤكّد أنه لو قام الجيش بالانتشار على الحدود منذ البداية لما وصلنا إلى ما وصلنا إليه".

وختم كبارة لافتاً إلى الوساطة التي حاول بعض الخيرين القيام بها لمعالجة الوضع، وطلب الضغط على حزب الله لوقف إطلاق النار والصواريخ على عرسال لكي ينسحب المسلّحون.

إظهار التعليقات

يلفت موقع النهار الإلكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.

Digital solutions by WhiteBeard
Digital solutions by WhiteBeard