السفير البريطاني في ليبيا يغادر البلاد لأسباب أمنية

2 آب 2014 | 11:16

المصدر: "أ ف ب"

  • المصدر: "أ ف ب"

أعلن السفير البريطاني في ليبيا مايكل أرون أنه قرر "بأسف" مغادرة السفارة في طرابلس بسبب المواجهات المستمرة في العاصمة وانعدام الأمن، فيما قررت السفارة تعليق أنشطتها موقتاً اعتباراً من بعد غد الاثنين، ونظمت مغادرة المواطنين البريطانيين، على حد تعبير وكالة "فرانس برس".

لكن السفير أرون أكد أنه قرر المغادرة قبل ذلك. وكتب على حسابه على موقع تويتر، "قررنا بأسف مغادرة ليبيا، وتعليق أنشطة السفارة بشكل موقت. وسنعود ما أن تسمح الظروف الأمنية" بذلك، مشيراً إلى أنه يعتزم إقامة مكتب موقت في تونس.

إظهار التعليقات

يلفت موقع النهار الإلكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.

Digital solutions by WhiteBeard
Digital solutions by WhiteBeard