ماذا تفعل العروس قبل زواجها؟

22 تموز 2014 | 09:42

المصدر: "النهار"

  • المصدر: "النهار"

تشكّل الفترة التي تسبق الزفاف للعروس وقتاً شاقاً عليها من الناحيتين الجسدية والنفسية، إذ تقوم بالعديد من الأمور التي تحضّرها لليوم المنتظَر الذي سيجمعها مع شريكها لمدى الحياة، وهذه أبرزها:

 

1- "تغرق" في عجقة التحضير للعرس: من المصوّر إلى الحلاق إلى المصمم وغيرهم، تظل العروس مهتمة بالتفاصيل لتتأكد أن كل شيء سيكون مثالياً كما تريده هي وعريسها.

 

2- تحضّر تراتبية الجلوس في حفل زفافها: تجمع مع عريسها أسماء الحاضرين لتحديد أماكن جلوسهم خلال حفل زفافهما، عبر ترتيبٍ عائلي متدرّج.

 

3- تمضي أوقاتاً مرحة مع صديقاتها: قبل دخولها القفص الذهبي تجتمع وصديقاتها للتمتع بآخر فترة "حرية" كما يعتبرن، فيخرجن في نزهاتٍ ومشاوير لخلق آخر ذكريات العزوبية عند العروس، وتكون سهرة وداع العزوبية - كما تُسَمّى - تتويجاً لنهاية عزوبيتها.

 

4- تتوجه إلى مواعيد تجميلية: في سعيها لأن تظهر بأبهى حللها، تزور العروس الحمامات المعدنية لتستمتع بخدمة الجاكوزي أو بتدليكٍ صحي لها، وقد يشاركها في الأمر صديقاتها واشبينتها في أجواء أنثوية معاً، قبل ارتباطها الرسمي.

 

5- تنتبه أكثر لطعامها: تحاول العروس الابتعاد عن المرض، أو أن تصاب بأي وعكة صحية، فتتنبّه لما تستهلكه من طعام، وتأكل عادةً الخضراوات، وتبتعد عن المقالي والكحول.

 

6- تهتم بلياقتها البدنية: تشكل اللياقة البدنية هاجساً لدى النساء، وهي أصلاً ضرورة صحية. لكن هذه الضرورة تشتد مع اقتراب موعد الزواج، فتتخلص العروس عادةً من كيلوغراماتها الزائدة لترتدي فستانها براحة وأناقة، ولتجذب خطيبها أكثر.

 

7- تتسوق لـ"خزانة" جديدة: بما أنها ستنتقل إلى بيتٍ جديد، تزيد العروس على خزانتها ثياباً وأحذية وحقائب وأكسسوارات جديدة وأنيقة، خصوصاً أنها ستستقبل العديد من الزوار المهنئين بعد زواجها.

 

8- تحضّر "جهازها" مع والدتها: غالباً ما يشكّل "جهاز" العروس الفرصة التي تجمع العروس بوالدتها قبل استقلالها الكلي عنها، فتُحَضّر المناشف والثياب والأمور الخاصة بالمنزل الجديد ومستلزماته.

 

9- تتحدث ووالدتها: تتحضر العروس نفسياً قبل زواجها عبر التحدث مع والدتها، ففي ذلك راحة لها واستعداد لأن تصبح سيدة في منزلٍ مستقلٍ عن أهلها، إذ يريح الحديث مع أمها، بما أن هذه الأخيرة سترشدها حول كيفية إدارة شؤون المنزل، وكيفية التعامل مع عائلة زوجها والضيوف، ومسألة الجنس، وتربية الأطفال لاحقاً.

 

10- تتصارح وخطيبها: على العروس، وأيضاً العريس، أن يتصارحا قبل الزواج، وأن يتعرفا فعلياً على مميزات وشخصية الآخر، وإن كان هناك من أمورٍ لم يعرفها أحدهم عن الآخر، فمن المستحسن البوح بها، عندها يتجدد انسجامهما وتتطور ثقتهما.

 

 

إظهار التعليقات

يلفت موقع النهار الإلكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.

Digital solutions by WhiteBeard
Digital solutions by WhiteBeard