خسائر "حزب الله" في جرود القلمون: الرقم الغامض

21 تموز 2014 | 18:39

لا إعلان رسمياً من "حزب الله" حول أعداد القتلى من عناصره في المعركة السورية، لكن التقديرات المنسوبة الى تقارير اجهزة مخابرات مختلفة، تفيد بأن عدد الضحايا قارب الـ500 قتيل. وسبق للأمين العام للحزب السيد حسن نصر الله ان امتنع في مقابلة تلفزيونية عن الاجابة حول سؤال عن عدد ضحايا الحزب في سوريا.

وقد أظهر بحثٌ أجريَ في نيسان الماضي ان عدد ضحايا الحزب بلغ حتى الشهر المذكور 325 قتيل، وقد استند البحث الذي أجراه المدون هشام الاشقر الى متابعة نعي الحزب لمقاتليه وما ينشر عبر مواقع حزبية او مناصرة للحزب. ولا شك ان الرقم المذكور قد ارتفع سيّما بعد تجدد معارك القلمون.
وفي حين اعلنت مصادر المعارضة السورية ان قتلى الحزب بالعشرات في معارك جرود يونين ونحلة الاخيرة، نعى الحزب 17 قتيلاً حتى الآن، علما ان معلومات افادت بوجود جرحى اصاباتهم خطرة. وذهبت تقارير صحافية الى نشر تقديرات حول خسائر جرود القلمون تراوحت بين 30 و40 قتيلاً.

وفي جديد تصريحات المعارضة السورية حول المسألة، قال العميد السوري المنشق محمد أنور سعد الدين لصحيفة "عكاظ" السعودية، ان "قتلى الحزب بالعشرات في منطقة القلمون"، مشيراً الى ان "الحزب يخسر يومياً في القلمون بين 15 و30 عنصراً بينهم قياديون كبار شاركوا في حرب تموز 2006".

 

هل يسمح الغرب بأن يتّجه لبنان شرقاً؟



إظهار التعليقات

يلفت موقع النهار الإلكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.

Digital solutions by WhiteBeard
Digital solutions by WhiteBeard