القوات العراقية تفشل في الدخول الى تكريت

16 تموز 2014 | 10:39

المصدر: "رويترز"

  • المصدر: "رويترز"

انسحبت القوات الحكومية والمقاتلون المتطوعون الشيعة من مدينة تكريت في شمال العراق إلى قاعدة تبعد أربعة كيلومترات إلى الجنوب بعد مواجهتهم مقاومة كبيرة و تعرضهم لقصف عنيف بقذاف المورتر ونيران القناصة من قبل المقاتلين المتشددين السنة الذين يسيطرون على المدينة قبل غروب أمس الثلاثاء.
وقد هاجمت القوات الحكومية تكريت من قرية العوجة -التي تبعد ثمانية كيلومترات إلى الجنوب من المدينة- واندلعت المعارك الأولى أمس الثلاثاء في الجزء الجنوبي من المدينة حيث استعاد الجيش قرية العوجة مسقط رأس صدام ليل الثالث من حزيران وكان يحاول منذ ذلك الوقت التقدم شمالا.
ونشرت الجماعة صورا على موقع تويتر لما أسمته معركة تكريت في وقت متأخر من مساء أمس الثلاثاء ، ظهر فيها مقاتلون تابعون لها قتلوا في المعركة والذين وصفتهم بأنهم "شهداء" بالإضافة إلى صور أخرى لدبابات وشاحنات عليها رشاشات وترفع العلم التقليدي بلونيه الأبيض والأسود.
وتقع تكريت التي بدأت محاولة استعادتها من سيطرة المقاتلين السنة في 12 حزيران ، على بعد 160 كيلومترا شمالي بغداد وهي معقل لمؤيدي صدام حسين ولضباط جيش سابقين تحالفوا مع الدولة الإسلامية للسيطرة على أجزاء واسعة من شمال وغرب العراق في الشهر الماضي .

 

إظهار التعليقات

يلفت موقع النهار الإلكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.

Digital solutions by WhiteBeard
Digital solutions by WhiteBeard