ما هي اكثر عشر مدن اميركية تعاني ضغوطا اقتصادية ؟

2 تموز 2014 | 18:51

المصدر: وكالات

  • المصدر: وكالات

اظهر تقرير "سي إن إن موني" أكثر عشر مدن أميركية تواجه ضغوطا اقتصادية تتمثل بمستوى الإيجارات المرتفع، والازدحام المروري الشديد، وانتشار واسع للفقر والبطالة وغيرها.

نيويورك

رغم تمتعها بأفضل وسائل النقل العام في البلاد، يقضي سكانها نحو 40 دقيقة في المتوسط من أجل الذهاب الى العمل يومياً او العودة منه.

ويعاني المقيمون في نيويورك تكاليف سكنية باهظة، اذ أنها تزيد بمقدار الضعف عن المتوسط في البلاد، بالإضافة إلى معدلات فقر وبطالة أعلى من المتوسط.


ديترويت

تشهد تلك المدينة المضطربة - التي تواجه الإفلاس الأكبر في تاريخ البلديات الأميركية - انتشار جرائم القتل والسرقات التي ازدادت بسبب تراجع قوة الشرطة خلال العقد الماضي.

ويعاني سكان المدينة ارتفاع معدل البطالة، وهم يناضلون من أجل الحصول على نفقاتهم.
يذكر ان أكثر من ربع المقيمين فيها يعيشون تحت خط الفقر.

لوس أنجلوس

يمضي سكان لوس أنجلوس وقتاً طويلاً في سياراتهم نظراً للازدحام المرورى الشديد، وعلى عكس المدن الأخرى،لا تقدم هذه المدينة العديد من وسائل النقل العام التي قد تساعد سكانها على تفادي ازمات السير.


ريفرسايد/سان بيرناردينو

كانت واحدة من المناطق المزدهرة في صناعة البناء والتشييد، لكن الركود أصاب بشدة مدينتي ريفرسايد وسان بيرناردينو خصوصا.

هيوستن

تشهد هيوستن أطول متوسط ساعات عمل أسبوعية، بالإضافة إلى أنها تعاني ازدحاما مروريا شديدا..

شيكاغو

بعد سنوات من انتهاء الركود، لا يزال معدل البطالة أعلى من المتوسط الوطني. ولا يعيش سكان شيكاغو أنماط حياة صحية نتيجة الافراط في التدخين وغيره من الاسباب.

ميامي

يتعرض سكان ميامي للكثير من الضغوط كالفقر وارتفاع تكاليف المعيشة والاضطرابات المرورية، ويعيش أكثر من 18% من سكانها تحت خط الفقر.

نيوأورلينز

تتمثل عوامل الاضطراب الرئيسية في هذه المدينة في تفشي الجريمة، وتسمى"مدينة القتل".
يعد معدل جرائم القتل في نيواورلينز الأعلى بين المدن الأميركية، وتعاني انخفاض المستوى الصحي.

 

 

 

 

 

إظهار التعليقات

يلفت موقع النهار الإلكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.

Digital solutions by WhiteBeard
Digital solutions by WhiteBeard