لماذا ارتبك نبيه بري؟

26 حزيران 2014 | 21:06

المصدر: خاص - "النهار"

  • المصدر: خاص - "النهار"

عندما حمل رئيس مجلس النواب نبيه بري سماعة الهاتف ليقدم التعازي الى والد الشهيد المفتش الثاني في الامن العام عبد الكريم حدرج ارتبك للوهلة الاولى، وسأل نفسه : ماذا سأقول له واي كلمات سأنطق بها وأقولها لاب مفجوع؟
وكانت المفاجأة ان هذا الوالد الصبور الذي فقد وحيده رد على بري" ان ابني هو شهيد لبنان". هذه الجملة ينقلها بري باعتزاز امام زواره وهو يشيد بهذا النوع من الاباء الحرصاء على وحدة اللبنانيين الذينيقفون في وجه اصوات التحريض وصب الزيت فوق النار الطائفية .
ويردد بري امام زواره " ما هو سر هذا الرجل الذي يتحدث بلغة وطنية جامعة ، واي قدرة استمدها واستند عليها وهو يودع نجله الوحيد، ولتكن هذه العبرة درساً لجميع اللبنانيين. الشهيد حدرج افتدى حياته وانقذ المئات من المواطنين في الشياح ، لا بل انقذ اللبنانيين من فتنة كانت تخطط لها اصابع لا تنتج سوى الموت".

إظهار التعليقات

يلفت موقع النهار الإلكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.

Digital solutions by WhiteBeard
Digital solutions by WhiteBeard