وداعاً للحشوات مع علاج الأسنان الجديد!

18 حزيران 2014 | 16:25

طوّر فريق من الباحثين البريطانيين في مستشفى "كينغز كوليدج" تقنية جديدة ستكون متاحة خلال 3 سنوات، تشجع الأسنان على إعادة بناء نفسها بنفسها في عملية لا تتطلب إعطاء أي حقن للمريض، بحسب ما جاء في صحيفة "ذي غارديان" البريطانية.

وتستغني هذه التقنية الجديدة عن حشو الأسنان، وتشجع بدلاً من ذلك الأسنان على إصلاح نفسها، حيث أن العلاج الجديد الذي يحمل اسم Electrically Accelerated and Enhanced Remineralisation يسرع الحركة الطبيعية للكالسيوم والفوسفات داخل الأسنان التي أصابها التسوس في حين كان يتم في العادة إزالة التسوس الذي يصيب الأسنان من طريق الحفر ثم تملأ الفجوة بحشو معين، والذي غالباً ما لا يدوم، فيضطر المريض إلى إعادة العملية أكثر من مرة إذ أن الطريقة المعروفة لعلاج الأسنان ليست مثالية، فكل سنة تدخل مراحل من الحفر والحشو ثم اعادة لهاتين العمليتين عندما يتطلب الأمر.

ولكن هذه التقنية الجديدة لن تخلص المريض من الآلام والخوف فقط، بل من المتوقع أن تكون تكلفتها أقل من علاجات الأسنان الحالية، وتتم العملية الجديدة في خطوتين بسيطتين:
1. يجرى إعداد طبقة المينا المدمرة.
2. يستخدم تيار كهربائي بسيط لدفع المعادن داخل المكان الذي سيتم إصلاحه.

 

إظهار التعليقات

يلفت موقع النهار الإلكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.

Digital solutions by WhiteBeard
Digital solutions by WhiteBeard