هل طبقت اجراءات السلامة العامة خلال هدم مبنى الاشرفية؟ (بالصور)

18 حزيران 2014 | 16:22

المصدر: "النهار"

  • المصدر: "النهار"

قتل عامل وجرح ثلاثة اخرون اثناء تنفيذهم عملية هدم لمبنى قديم خال من السكان قرب كنيسة السيدة في الاشرفية.

وأوضحت قوى الامن الداخلي "أنه وأثناء هدم مبنى قديم في محلة كرم الزيتون - الأشرفية، وقع حائط على 4 عمال سوريين ما ادى الى إصابتهم".

ونقل الاربعة الى مستتشفى "اوتيل ديو"، وما لبث احدهم ان فارق الحياة، حيث اعلن الصليب الاحمر ان حصيلة الحادث هي قتيل وثلاثة جرحى. 

وأفاد مختار منطقة كرم الزيتون وليد بيطار "النهار" ان "العمال السوريين الذي اصيبوا كانوا يعملون في ورشة محاذية للمبنى القديم الذي كانت تهدمه احدى الجرافات".

و أكد رئيس بلدية بيروت بلال حمد الذي جال في مكان الحادث أن "صاحب الورشة نال رخصة الا أنه لم يطبق اجراءات السلامة العامة التي ينبغي أن تتخذ في حال أخذ الرخصة". وشرح لـ"النهار" أن "صاحب الورشة لم ينسق مع صاحب المبنى الجديد والطلب اليه اخلاء الورشة كما لم يعمل على وضع حاجز للفصل بين الورشتين وتأمين العمال السوريين". ولفت الى أن "الورشة الجديدة ستتوقف لثلاثة أيام لتأمين حماية العمال"، مشيراً الى أنه "ستتخذ اجراءت بحق صاحب رخصة الهدم". وعن المسؤولية التي تترتب على البلدية، أكد أنه "عندما تعطي البلدية الرخصة نتوقع ان يتخذ صاحب الرخصة الاجراءات اللازمة، لكن للأسف لا شيء يطبق". ورفض تحميل المسؤولية للبلدية، "البلدية ما عندا عدد مهندسين كافي للكشف على كل ورش بيروت".
وكشف أنه ومحافظ بيروت سيبحثان موضوع السلامة العامة والاجراءات الممكن اتخاذها لتفادي مثل هذه الحادثة.

إظهار التعليقات

يلفت موقع النهار الإلكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.

Digital solutions by WhiteBeard
Digital solutions by WhiteBeard