باسيل يقدم في لندن تجربة لبنان في مكافحة العنف الجنسي خلال الأزمات

13 حزيران 2014 | 13:24

المصدر: النهار

أكد وزير الخارجية والمغتربين جبران باسيل أن "لبنان ملتزم العمل في ترجمة العديد من القوانين الدولية والمعاهدات ذات الصلة بمناهضة التعذيب".

وقال باسيل في كلمة خلال قمة "مكافحة العنف الجنسي خلال الأزمات" التي افتتحت أعمالها في لندن: "نجتمع اليوم لنعبر عن إصرارنا لإنهاء العنف الجنسي في الأزمات واقترح حلول عدة وهي:

أولاً: انهاء العنف بإنهاء الازمات.

ثانيا: تعلمنا في لبنان دروس عدة خلال الحرب الأهلية اللبنانية، فالمرأة لم تكن مستهدفة أثنائها، لان العائلة الحجر الأساس في مجتمعنا وتلعب الام دورا مهما وحيويا جداً وفقا لأدياننا ومعتقداتنا. ويرفض المجتمع اللبناني المحافظ، الإساءة الى صورة الأخت وآلام .

ثالثاً: الحفاظ على كرامة المرأة. واتخذ لبنان في ختام الحرب الأهلية قرارا صارما للانضمام الى قوانين دولية تحافظ على كرامة الانسان، واتخذ مجلس النواب في الفترة الاخيرة قرارا في قمع العنف ضد المرأة".

وأضاف باسيل: "أنتهز هذه الفرصة لابلغكم عن انجاز إمرأة لبنانية ناضلت في سبيل حقوق الانسان هي السيدة سوزان جبور التي استلمت جائزة "شمال جنوب مجلس أوروبا 2013. NorthsouthPriceofthe Council of europ"، وتابع: "لعل المثال الحي في حماية حقوق الانسان عدد اللبنانيين الذين لعبوا دورا مهما في حماية أعداد من السوريين".

وكان وزير الخارجية والمغتربين زار عضو مجلس اللوردات عن غيلفورد ديفيد هاويل في مكتبه في مقر المجلس، حيث تمحور الحديث حول أزمة النازحين السوريين في لبنان وأبدى اللورد دهشته لعددهم الهائل في لبنان وأكد ان بريطانيا ستكون شريكا مهما للبنان لمساعدته في هذا المجال استنادا الى صداقاتها في المنطقة .
وتوسع الحديث ليشمل موضوع الغاز والنفط في لبنان. وأطلعه باسيل وأطلعه على الخطوات التي تمت للتنقيب عنهما.

ثم عقد باسيل "طاولة مستديرة" مع ممثلين عن جمعية "بريتش اكسبرتيز" لترويج الخدمات المهنية العالمية، بتنظيم السفير البريطاني في لبنان توم فليتشر الذي شجع الحضور على طرح الاستفسارات وعلى الاستثمار في لبنان، حيث تمحورت الأسئلة حول كيفية إيجاد الطرق الكفيلة لتفعيل التعاون في شتى الميادين. وتطرق الى أهمية الانتشار اللبناني في العالم ومن بينها في أميركا اللاتينية وافريقيا وأميركا الشمالية. ولفت الى وجود 40 نائبا في اميركا اللاتينية متحدرين من أصل لبناني، اضافة الى مسؤولين اخرين في مراكز سياسية اخرى وفي قطاعات اقتصادية ومالية. وتوسع الحديث ليشمل حاجات لبنان من الاختصاصيين في مجالات محددة .

وردا على سؤال أكد باسيل ان مخزون الغاز في "المنطقة الاقتصادية الخالصة" يخص الدولة اللبنانية .
وتحدث عن الطريق الصحيح لمساعدة لبنان بالنسبة للاجئين السوريين في لبنان فقال: "لا يكمن في تقديم فقط المساعدات المالية بل ايضا إعادتهم الى بلادهم والحل السياسي لهم هو الضامن لإعادتهم الى ديارهم". واتفق على طرق للترويج للمشاريع في كلا البلدين بوضع لوائح بها توزع بواسطة السفارتين قي لندن وبيروت".
وشارك فليتشر في الأجوبة على العديد من الاستفسارات. ودافع عن أهمية لبنان بالقول: "ان لبنان الخط الأمامي للتعايش في الشرق الأوسط وإذا خسرناه، سنخسر دولة مهمة في الشرق الأوسط".

إظهار التعليقات

يلفت موقع النهار الإلكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.

Digital solutions by WhiteBeard
Digital solutions by WhiteBeard