احتفالات النورماندي بدأت... والعين على بوتين

6 حزيران 2014 | 12:24

المصدر: (ا ف ب)

  • المصدر: (ا ف ب)

بدأت على شواطئ النورماندي مراسم تكريم الجنود الذين شاركوا في انزال قوات الحلفاء ابان الحرب العالمية الثانية، في حضور كبار القادة في العالم وذلك في اجواء من التوتر بين روسيا والغربيين حول اوكرانيا.

ويشارك قادة ورؤساء حكومات عشرين دولة تقريبا من بينهم باراك اوباما وديفيد كاميرون وانغيلا ميركل وفرنسوا هولاند الى جانب 1800 جندي من قدامى المقاتلين في مراسم التكريم التي اطلقها الرئيس الفرنسي امام نصب كاين.

وبعد عزلة تقارب الشهرين بعد ضم روسيا للقرم، يعود الرئيس الروسي فلاديمير بوتين الى الساحة الدولية حيث سيكون محط انظار كل المراقبين الذين يتساءلون عما اذا كان سيتحدث الى اوباما رغم التوتر بين البلدين والذي يذكر بالحرب الباردة او اذا كان سيصافح الرئيس الاوكراني الجديد بيترو بوروشنكو الذي يواجه في الشرق تمردا مواليا لروسيا تزداد قوته يوما بعد يوم مما يهدد بتقسيم البلاد.
وكان هولاند كرم الضحايا المدنيين العشرين الفا والاسر الفرنسية "التي عاشت الفوضى واطلاق النار" خلال معركة النورماندي، وذلك في المراسم الاولى ضمن الاحتفالات بالذكرى السبعين لانزال الحلفاء.

 

إظهار التعليقات

يلفت موقع النهار الإلكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.

Digital solutions by WhiteBeard
Digital solutions by WhiteBeard