عون: من المسموح وضع قانون الانتخاب في غياب رئيس الجمهورية

26 نوار 2014 | 11:44

المصدر: "النهار"

  • المصدر: "النهار"

اكد رئيس تكتل "التغيير والاصلاح" النائب ميشال عون انه "يمكن وضع قانون للانتخاب بغياب رئيس الجمهورية. واشار في مؤتمر صحافي "هناك قانون انتخاب علينا العمل عليه وحدوده 20 آب لان في 20 آب هناك دعوة للانتخابات النيابية وهذا الأمر يجب الا نفرط به".

وعن تحميل تكتل "التغيير والاصلاح" مسؤولية التعطيل، قال "لسنا نحن من عطلنا مجلس النواب وتعطيلنا جاء بسبب تعطيل فريق آخر وليس هناك أكثرية لرئيس لكي ينتخب هذه لعبة وهذا الموقع لا يلعب به بهكذا مناورات رخيصة وكل مناورة تقام بهذا الاتجاه سنرفضها. وعلينا ان نخوض المعركة برؤساء يمثلون أي شيء وليس بثلاثة مرشحين وننتظر حتى اسقاط اثنين أو اسقاط واحد من هؤلاء الثلاثة لكي نذهب ونخوض المعركة بين اثنين فالأمور لا تقام بهذه الطريقة".

واضاف "نحن نرفض اي مناورة، وقد كان هناك 3 مرشحين لرئاسة الجمهورية، وقد فازت الورقة البيضاء، واي جهة لا تستطيع ان تنتخب رئيس، ولم يكن هناك مرشحا ميثاقيا امامنا، لانه مرفوض من عدد من الطوائف، وعلى الاقل مرفوضا من اكثر من نصف المسيحيين".

اما في مسألة الحكم في مرحلة الشغور، فاوضح ان " لا يمكن للدولة أن تستمر من دون رئيس للجمهورية، فحين تسقط الميثاقية تسقط الشرعية واللبنانيون يجمعون على ان موقع الرئاسة الجمهورية هو اولى ميثاقية سلطتنا وهذا ما يظهر بوضوح". واشار الى ان "شغور رئاسة الجمهورية يجعل من شرعية أي سلطة مشوبة ومنتقصة  والميثاقية مثلما قال البطريرك اننا نريد رئيس قوي ومثلما قال الحريري وبري أننا نريد رئيس قوي وقادر ان يكون فاعل في موقع الرئاسة". 

 وردا على سؤال ، قال:" حتى الساعة لم يسمني احد وحتى انا لم اسم نفسي وحين تبدأ المعركة الحقيقية ارى اذا اترشح انا او اترك الترشح للاخرين".

وأمل عون "ألا تكون الهزات الأمنية التي تحدث عنها الرئيس سليمان مخطط لها".

إظهار التعليقات

يلفت موقع النهار الإلكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.

Digital solutions by WhiteBeard
Digital solutions by WhiteBeard