كيم كارديشيان وكاني ويست في فرساي قبل ايطاليا

24 نوار 2014 | 09:58

المصدر: (أ ف ب)

  • المصدر: (أ ف ب)

اقامت كيم كارديشيان وكاني ويست اللذان يحتفلان بزواجهما بحفاوة في اوروبا، حفلة خاصة في قصر فرساي قبل ان ينتقلا الى فلورنسا لمواصلة الاحتفالات.

وقد وصل مغني الراب ونجمة تلفزيون الواقع الاميركية الى فرساي قرب باريس بعيد الساعة السابعة مساء (17,00 ت.غ.) وقد انضم اليهما تدريجا عشرات المدعوين الذين كانت في استقبالهم جياد مزينة بالريش على وقع قرع الطبول.

وارتدت كيم (33 سنة) التي رفعت شعرها، تنورة بيضاء وسترة مقورة جدا فيما وضع كاني (36 سنة) بزة سكرية اللون. اما برنامج الحفلة الذي بقي سرا فتضمن على الارجح زيارة للمكان وعرضا وحتى العابا نارية.

وقد اتى مراهقون الى المكان بعدما سرت شائعات حول حضور نجوم كبار من امثال جاستن بيبر وبيونسي وجاي زي وحاولوا الاقتراب من القصر للتمكن من رؤيتهم.

وقالت جان البالغة 15 عاما "لن نغادر المكان طالما لم نرهم. نحن مستعدون للاختباء في المتنزه وحتى في احواض الزهور".

وكان كاني ويست وكيم كارديشيان زارا في كانون الثاني قصر فرساي حيث كانا يرغبان باقامة مراسم زواجهما الا ان رئيسة القصر كاترين بيغار اوضحت لهما ان اقامة الزفاف في المكان غير ممكنة. فقررا اقامة حفلة خاصة فيه "ما يساهم في صيانة هذا التراث الاستثنائي" على ما قالت ادارة قصر فرساي.

الا ان حفلة قصر فرساي ليست سوى تمهيد للحفلة الكبيرة لتي تنظم في فلورنسا بحضور 1600 شخص في حصن يعود الى القرن السادس عشر. وسينتقل المدعوون الى حفلة فرساي، بطائرات خاصة الى فلورنسا.

وبعد اشهر من الترقب تم الكشف تدريجا عن الاحتفالات التي يقيمها ويست وكارديشيان بمناسبة زواجهما.

وقد اقاما الجمعة مأدبة طعام على بعد اربعين كيلومترا تقريبا من باريس في قصر ويدفيل في كريسبيير العائد الى القرن السابع عشر باثاثه الباروكي والذي يملكه مصمم الازياء الايطالي فالنتينو.

وقد حلقت مروحية فوق المكان فيما انتشر فيه نحو 20 صحافيا.

وكانت مواقع الكترونية تعنى باخبار المشاهير ذكرت ان كيم وكاني تزوجا على ما يبدو مدنيا في كاليفورنيا مطلع ايار. لكن هذه الاحتفالات الاوروبية قد تدر عليهما 21 مليون دولار بفضل الاطراف الراعية وبيع صور حصرية على ما افادت معلومات صحافية.

إظهار التعليقات

يلفت موقع النهار الإلكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.

Digital solutions by WhiteBeard
Digital solutions by WhiteBeard