الأمير تشارلز يقارن بوتين بهتلر!

21 نوار 2014 | 13:34

المصدر: (أ ف ب)

  • المصدر: (أ ف ب)

أوردت صحيفة "الدايلي ميرور" أن الامير تشارلز الذي يزور كندا أثار جدلاً بتشبيهه سياسة الرئيس الروسي فلاديمير بوتين في أوكرانيا، بتصرفات الزعيم النازي أدولف هتلر.
وأجرى تشارلز هذه المقارنة خلال حديث مع ماريان فرغيسون (78 سنة) التي فرت من بولونيا عندما كانت في الثالثة عشرة من العمر وفقدت أفراداً من عائلتها قضوا في معسكر اعتقال نازي.
والتقى ولي العهد البريطاني هذه المرأة خلال زيارة الى متحف الهجرة الكندي في هاليفاكس بمقاطعة نوفا سكوتيا بشرق كندا. وهي نقلت عنه أنه قال: "الآن يفعل بوتين الشيء نفسه تقريباً الذي فعله هتلر"، ملمحة بذلك الى التحركات الروسية في اوكرانيا.

وأضافت: "أقول إني أوافقه الرأي، وأنا متأكدة ان عددا كبيرا من الناس يشاطرونه رأيه. فاجأني ادلاؤه بهذا التعليق لأني اعرف ان (افراد العائلة المالكة) ليسوا مضطرين الى الإدلاء بهذا النوع من التعليقات لكن ما قاله كان صادقا جدا ونزيهاً".
وفي المقابل صرح ناطق باسم مكتب الأمير تشارلز في لندن: "لا ندلي بتعليقات على الأحاديث الخاصة، لكننا نحرص على القول ان امير ويلز لم يكن يسعى الى الادلاء بتصريح سياسي علني في حديث خاص".
وفي روسيا كتبت صحيفة "موسكوفسكي كومسومولتس" عبر موقعها الالكتروني ان تعليقات الامير تشارلز "قد تتسبب فضيحة دولية وتعقيد العلاقات المضطربة بين المملكة المتحدة وروسيا".

إظهار التعليقات

يلفت موقع النهار الإلكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.

Digital solutions by WhiteBeard
Digital solutions by WhiteBeard