حفل زفاف يتحول مأتماً!

18 أيار 2014 | 16:35

كانت طبيبة الأطفال جايشري نامديو (29 عاماً) تقف إلى جانب زوجها، عندما اقتحم انوراغ سينغ، إبن عم العروس، الممر حتى وصل إليها وأطلق عليها النار من مسافة قريبة بعدما دخل إلى حفل الزفاف متنكراً كمصور، بحسب ما أفادت صحيفة "دايلي ميل" البريطانية.

وحاول لاحقاً أن يطلق النار على نفسه، إلا أنه أخطأ، فانتبه اليه أحد الضيوف وانقض عليه مع آخرين، وانهالوا عليه بالضرب العنيف حتى وصول الشرطة.
وبعد أن ألقت الشرطة القبض على القاتل، قال "إن الدكتورة جايشري خدعته وخانته"، الأمر الذي كان غامضاً بالنسبة الى الشرطة وتوقعت المباحث أن يكون بين القاتل والقتيلة علاقة سابقة.
أما ناميدو، فتوفيت لاحقاً في المستشفى بعد أن تم نقلها متأثرة بإصابة في رقبتها. وقد بدأت الشرطة التحقيق مع القاتل لمعرفة سبب تنفيذه للهجوم.

إظهار التعليقات

يلفت موقع النهار الإلكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.

Digital solutions by WhiteBeard
Digital solutions by WhiteBeard